مستقبل الحزب بعد البلدية:هـــل يستفيق النداء هذه المرّة؟
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
مستقبل الحزب بعد البلدية:هـــل يستفيق النداء هذه المرّة؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 18 ماي 2018

بين دعوات القواعد من جهة وحصيلة نتائج الانتخابات البلدية من جهة ثانية باتت الإصلاحات الداخلية وتلافي الاخطاء ضرورة ملحة في حزب نداء  تونس حيث لا يمكن استشراف مستقبل الحزب دونها.

تونس - الشروق -:
وفي استقراء موضوعي لحصيلة الحزب من نتائج الانتخابات البلدية يتبين للوهلة الاولى خسارته للصدارة التي حظي بها في انتخابات 2014 غير أنها تحمل في طياتها ايضا بوادر التماسك من خلال الحلول في المركز الاول في 100 بلدية بفارق 40 بلدية عن الحزب المتصدر حركة النهضة، بما جعل من الناطق الرسمي للحزب المنجي الحرباوي يصف النتائج بالإيجابية عموما غير انها لم ترض حزبه الذي سيتوجه نحو المراجعة واصلاح بعض الاخطاء.
ومسألة الاصلاحات المستوجبة داخل حزب نداء تونس وقع التطرق اليها موفى العام الماضي اثر نتائج الانتخابات التشريعية الجزئية في دائرة ألمانيا وقيل الكثير حول امكانية فك ارتباط التوافق مع النهضة والاشتغال على استعادة مكونات «المشروع العصري» غير أن الاستعدادات البلدية حالت دون الشروع في تلك المراجعات.
ولئن تقاطعت تصريحات قيادات نداء تونس اثر اعلان نتائج الاستحقاق البلدي وشابتها الانفعالية بين اعلان المدير التنفيذي للحزب حافظ قائد السبسي عدم التحالف في البلديات مع النهضة وتفسير خالد شوكات تراجع النداء بتبعات مسؤولية العمل الحكومي فان جلها يؤكد على الاقل الشروع قريبا في المراجعات.
وقال النائب حسن العماري من حزب نداء تونس لـ"الشروق" أنه من المستوجب قراءة نتائج الانتخابات البلدية بتروّ بما يمكن من تنفيذ مراجعات ذات جدوى مضيفا بأن الحزب سيشرع نهاية الاسبوع الحالي أو القادم في تنظيم دورات تكوينية لممثليه في المجالس البلدية تتزامن مع ندوات اقليمية في كل الجهات تجمع الهياكل والاطارات والقواعد وتكون فرصة لتدارس الاصلاحات الضرورية التي ستنبثق عن نقاش المراجعات.
هذه الاجتماعات ستقود زمنيا الى عقد المكتب الوطني للحزب كما يؤكد محدثنا ومن ثمة المرور الى الهيكلة وعقد المؤتمرات المحلية والجهوية التي تسبق مؤتمر الحزب المنتظر والذي لم يتحدد تاريخه بعد، حيث ستكون مضامين المراجعات متعلقة اساسا بالهيكلة العامة للحزب والهياكل الخاصة المتعلقة بالشباب والمرأة وتحميل المسؤوليات واستعادة ثقة المناضلين حتى يدخل الحزب الانتخابات التشريعية والرئاسية بأكثر استعدادا.
وسيكون لملف التحالفات السياسية أثر في مراجعات نداء تونس سيما وأن موضوعها محل جدل كبير بين القواعد ما ان كان الحزب سيفك ارتباطه بمنظومة التوافق مع حركة النهضة أم لا، وما ان كانت له القدرة على تعبئة الروافد التي خسر اعدادا منها والتقارب أكثر مع الاحزاب التي تعلن تبنيها «المشروع العصري» هي الاخرى أم لا.
وكان نائب رئيس حزب المبادرة محمد الغرياني قد صرح مؤخرا بأن فرضية انصهارحزبه مع حزب نداء تونس واردة، ولئن قال الغرياني انه لا وجود فعلي لمشاورات في الغرض فان نداء تونس الساعي الى اصلاح الاخطاء وتجاوز الازمات التي ادت الى انقسامه سيكون أكثر حرصا على اقتناص الفرص السياسية ناهيك وأن الاستحقاقات الوطنية بات موعدها قريبا.

مراجعـــة واصـــــلاح
الاخطـــــــــــــــاء

قال الناطق الرسمي باسم حركة نداء تونس، منجي الحرباوي إن نتائج الانتخابات البلدية ”كانت إيجابية عموما”، لكنّها لم تُرض حزبه الذي سيتوجّه نحو ”المراجعة وإصلاح بعض الأخطاء”.
وأكد أنّ ”نداء تونس سجّل تراجعا في عدد ناخبيه خلال هذه الانتخابات، ملاحظا أن هذا التراجع لم يقتصر على حزبه، بل سجّلته كافة الأحزاب ويعود سببه إلى "خصوصية هذه الانتخابات التي تختلف عن التشريعية والرئاسيّة"

أشرف الرياحي
سيُجابه بالالتزام بعدم الترشح في انتخابات 2019:انطلاق رحلة البحث عن خليفة الشاهد؟
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
انطلقت منذ يومين عملية البحث عن خليفة ليوسف الشاهد على رأس حكومة وثيقة قرطاج 2 والتي من المنتظر أن تكون...
المزيد >>
طال أكثر من اللزوم والفاعلون يتعاملون معه بغموض:الحديث عن تغيير الحكومة أربك البلاد !
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
منذ عدة أشهر والبلاد تعيش على وقع ما يتردد من...
المزيد >>
بين مبادرة الحكومة وسجال البرلمان:مسار تركيز المحكمة الدستورية يدخل منعرج الحسم
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
على الرغم من تقديم الحكومة لمبادرة تشريعية في...
المزيد >>
بعد غد الثلاثاء:لجنة الخبراء توقّع وثيقة قرطاج 2
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أكّدت سميرة الشواشي ممثلة الاتحاد الوطني الحر...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
مستقبل الحزب بعد البلدية:هـــل يستفيق النداء هذه المرّة؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 18 ماي 2018

بين دعوات القواعد من جهة وحصيلة نتائج الانتخابات البلدية من جهة ثانية باتت الإصلاحات الداخلية وتلافي الاخطاء ضرورة ملحة في حزب نداء  تونس حيث لا يمكن استشراف مستقبل الحزب دونها.

تونس - الشروق -:
وفي استقراء موضوعي لحصيلة الحزب من نتائج الانتخابات البلدية يتبين للوهلة الاولى خسارته للصدارة التي حظي بها في انتخابات 2014 غير أنها تحمل في طياتها ايضا بوادر التماسك من خلال الحلول في المركز الاول في 100 بلدية بفارق 40 بلدية عن الحزب المتصدر حركة النهضة، بما جعل من الناطق الرسمي للحزب المنجي الحرباوي يصف النتائج بالإيجابية عموما غير انها لم ترض حزبه الذي سيتوجه نحو المراجعة واصلاح بعض الاخطاء.
ومسألة الاصلاحات المستوجبة داخل حزب نداء تونس وقع التطرق اليها موفى العام الماضي اثر نتائج الانتخابات التشريعية الجزئية في دائرة ألمانيا وقيل الكثير حول امكانية فك ارتباط التوافق مع النهضة والاشتغال على استعادة مكونات «المشروع العصري» غير أن الاستعدادات البلدية حالت دون الشروع في تلك المراجعات.
ولئن تقاطعت تصريحات قيادات نداء تونس اثر اعلان نتائج الاستحقاق البلدي وشابتها الانفعالية بين اعلان المدير التنفيذي للحزب حافظ قائد السبسي عدم التحالف في البلديات مع النهضة وتفسير خالد شوكات تراجع النداء بتبعات مسؤولية العمل الحكومي فان جلها يؤكد على الاقل الشروع قريبا في المراجعات.
وقال النائب حسن العماري من حزب نداء تونس لـ"الشروق" أنه من المستوجب قراءة نتائج الانتخابات البلدية بتروّ بما يمكن من تنفيذ مراجعات ذات جدوى مضيفا بأن الحزب سيشرع نهاية الاسبوع الحالي أو القادم في تنظيم دورات تكوينية لممثليه في المجالس البلدية تتزامن مع ندوات اقليمية في كل الجهات تجمع الهياكل والاطارات والقواعد وتكون فرصة لتدارس الاصلاحات الضرورية التي ستنبثق عن نقاش المراجعات.
هذه الاجتماعات ستقود زمنيا الى عقد المكتب الوطني للحزب كما يؤكد محدثنا ومن ثمة المرور الى الهيكلة وعقد المؤتمرات المحلية والجهوية التي تسبق مؤتمر الحزب المنتظر والذي لم يتحدد تاريخه بعد، حيث ستكون مضامين المراجعات متعلقة اساسا بالهيكلة العامة للحزب والهياكل الخاصة المتعلقة بالشباب والمرأة وتحميل المسؤوليات واستعادة ثقة المناضلين حتى يدخل الحزب الانتخابات التشريعية والرئاسية بأكثر استعدادا.
وسيكون لملف التحالفات السياسية أثر في مراجعات نداء تونس سيما وأن موضوعها محل جدل كبير بين القواعد ما ان كان الحزب سيفك ارتباطه بمنظومة التوافق مع حركة النهضة أم لا، وما ان كانت له القدرة على تعبئة الروافد التي خسر اعدادا منها والتقارب أكثر مع الاحزاب التي تعلن تبنيها «المشروع العصري» هي الاخرى أم لا.
وكان نائب رئيس حزب المبادرة محمد الغرياني قد صرح مؤخرا بأن فرضية انصهارحزبه مع حزب نداء تونس واردة، ولئن قال الغرياني انه لا وجود فعلي لمشاورات في الغرض فان نداء تونس الساعي الى اصلاح الاخطاء وتجاوز الازمات التي ادت الى انقسامه سيكون أكثر حرصا على اقتناص الفرص السياسية ناهيك وأن الاستحقاقات الوطنية بات موعدها قريبا.

مراجعـــة واصـــــلاح
الاخطـــــــــــــــاء

قال الناطق الرسمي باسم حركة نداء تونس، منجي الحرباوي إن نتائج الانتخابات البلدية ”كانت إيجابية عموما”، لكنّها لم تُرض حزبه الذي سيتوجّه نحو ”المراجعة وإصلاح بعض الأخطاء”.
وأكد أنّ ”نداء تونس سجّل تراجعا في عدد ناخبيه خلال هذه الانتخابات، ملاحظا أن هذا التراجع لم يقتصر على حزبه، بل سجّلته كافة الأحزاب ويعود سببه إلى "خصوصية هذه الانتخابات التي تختلف عن التشريعية والرئاسيّة"

أشرف الرياحي
سيُجابه بالالتزام بعدم الترشح في انتخابات 2019:انطلاق رحلة البحث عن خليفة الشاهد؟
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
انطلقت منذ يومين عملية البحث عن خليفة ليوسف الشاهد على رأس حكومة وثيقة قرطاج 2 والتي من المنتظر أن تكون...
المزيد >>
طال أكثر من اللزوم والفاعلون يتعاملون معه بغموض:الحديث عن تغيير الحكومة أربك البلاد !
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
منذ عدة أشهر والبلاد تعيش على وقع ما يتردد من...
المزيد >>
بين مبادرة الحكومة وسجال البرلمان:مسار تركيز المحكمة الدستورية يدخل منعرج الحسم
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
على الرغم من تقديم الحكومة لمبادرة تشريعية في...
المزيد >>
بعد غد الثلاثاء:لجنة الخبراء توقّع وثيقة قرطاج 2
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أكّدت سميرة الشواشي ممثلة الاتحاد الوطني الحر...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>