التعليم... مستقبل تونس !
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
التعليم... مستقبل تونس !
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 19 أفريل 2018

كنّا نعتقد ان ازمة التعليم الثانوي المتواصلة منذ سنوات ستنتهي برحيل الوزير السابق ناجي جلول الذي طالبت النقابة العامة للتعليم الثانوي برحيله وقد استجاب رئيس الحكومة يوسف الشّاهد لهذا المطلب واقال جلّول عشيّة عيد الشغل في رسالة طمانة لاتحاد الشغل ولنقابات التعليم لكن ما حدث هو العكس تماما اذ تواصل التصعيد بين الوزارة والنقابة بما يهدد العام الدراسي بان يكون عاما ابيض !
ان الحالة التي تعيشها اليوم تنبىء باسوإ الاحتمالات ما لم يتم التوصّل الى اتفاق واضح ونهائي اساسه احترام كل طرف لتعهداته، فالحكومة مطالبة باحترام الاتفاقيات التي ابرمتها والتي ورثتها عن الحكومات السابقة ونقابات التعليم سواء الابتدائي او الثانوي او الجامعي مطالبة باحترام مواعيد الامتحانات وتسليم اعداد الطلبة والتلاميذ لان ابناءنا من المفروض ان يكونوا خارج دائرة كسر الذراع و» الحرب « كما سماها الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي الذي اعتبر في اكثر من مناسبة ان الخلاف بين الاساتذة والوزارة هو «حرب» وهو مصطلح خاطىء فالعمل النقابي ليس «حربا» ولا يوجد فيه رابح ولا خاسر بل قائم اساسا على التفاوض والتوازنات والتنازلات.
فالمطلوب اليوم وفي اولوية مطلقة انقاذ العام الدراسي وعلى النقابة العامة للتعليم الثانوي احترام حق التلاميذ والطلبة في الحصول على اعدادهم واجراء امتحاناتهم في الوقت المناسب وعلى وزارات التربية والشباب والرياضة والتعليم العالي الايفاء بالتزاماتهم تجاه الاساتذة وتنفيذ ما تم الاتفاق فيه والتخلي عن لعبة كسر الذراع التي تدفع ثمنها العائلة التونسية فهذه المعركة الوهمية لا يوجد فيها منتصر بل هي خسارة محزنة للتونسيين.

نورالدين بالطيب
سياسة التشكيك والمغالطات
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح...
المزيد >>
رمضـــان... والأسعــار
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
في تونس عادة ما يكون شهر رمضان اختبارا حقيقيا للحكومة في مجال التحكم في الأسعار ... منذ سنوات الأسعار في تونس...
المزيد >>
القدس...و دموع التماسيح
18 ماي 2018 السّاعة 21:00
المواقف والتصريحات التي أطلقها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من نقل سفارة أمريكا الى القدس و رغم «الحماسة»...
المزيد >>
شهر الرحمة... وجنون الأسعار !
17 ماي 2018 السّاعة 21:00
يحتفل التونسيون بداية من اليوم بشهر الرحمة رمضان الكريم وسط مشاعر فيها الكثير من الأمل والخوف من المستقبل ،...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
التعليم... مستقبل تونس !
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 19 أفريل 2018

كنّا نعتقد ان ازمة التعليم الثانوي المتواصلة منذ سنوات ستنتهي برحيل الوزير السابق ناجي جلول الذي طالبت النقابة العامة للتعليم الثانوي برحيله وقد استجاب رئيس الحكومة يوسف الشّاهد لهذا المطلب واقال جلّول عشيّة عيد الشغل في رسالة طمانة لاتحاد الشغل ولنقابات التعليم لكن ما حدث هو العكس تماما اذ تواصل التصعيد بين الوزارة والنقابة بما يهدد العام الدراسي بان يكون عاما ابيض !
ان الحالة التي تعيشها اليوم تنبىء باسوإ الاحتمالات ما لم يتم التوصّل الى اتفاق واضح ونهائي اساسه احترام كل طرف لتعهداته، فالحكومة مطالبة باحترام الاتفاقيات التي ابرمتها والتي ورثتها عن الحكومات السابقة ونقابات التعليم سواء الابتدائي او الثانوي او الجامعي مطالبة باحترام مواعيد الامتحانات وتسليم اعداد الطلبة والتلاميذ لان ابناءنا من المفروض ان يكونوا خارج دائرة كسر الذراع و» الحرب « كما سماها الكاتب العام لنقابة التعليم الثانوي الذي اعتبر في اكثر من مناسبة ان الخلاف بين الاساتذة والوزارة هو «حرب» وهو مصطلح خاطىء فالعمل النقابي ليس «حربا» ولا يوجد فيه رابح ولا خاسر بل قائم اساسا على التفاوض والتوازنات والتنازلات.
فالمطلوب اليوم وفي اولوية مطلقة انقاذ العام الدراسي وعلى النقابة العامة للتعليم الثانوي احترام حق التلاميذ والطلبة في الحصول على اعدادهم واجراء امتحاناتهم في الوقت المناسب وعلى وزارات التربية والشباب والرياضة والتعليم العالي الايفاء بالتزاماتهم تجاه الاساتذة وتنفيذ ما تم الاتفاق فيه والتخلي عن لعبة كسر الذراع التي تدفع ثمنها العائلة التونسية فهذه المعركة الوهمية لا يوجد فيها منتصر بل هي خسارة محزنة للتونسيين.

نورالدين بالطيب
سياسة التشكيك والمغالطات
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح...
المزيد >>
رمضـــان... والأسعــار
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
في تونس عادة ما يكون شهر رمضان اختبارا حقيقيا للحكومة في مجال التحكم في الأسعار ... منذ سنوات الأسعار في تونس...
المزيد >>
القدس...و دموع التماسيح
18 ماي 2018 السّاعة 21:00
المواقف والتصريحات التي أطلقها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من نقل سفارة أمريكا الى القدس و رغم «الحماسة»...
المزيد >>
شهر الرحمة... وجنون الأسعار !
17 ماي 2018 السّاعة 21:00
يحتفل التونسيون بداية من اليوم بشهر الرحمة رمضان الكريم وسط مشاعر فيها الكثير من الأمل والخوف من المستقبل ،...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>