أولا وأخيرا:بين الحانة والماخور
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
أولا وأخيرا:بين الحانة والماخور
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 15 أفريل 2018

هل اصبح المواطن مجرما... وهل أضحى عنيفا وهل أمسى مارقا وهل بات خطرا لا على الادارة وإنما على من فيها وإن كانت في أغلب الأوقات لا أحد فيها حتى سارعت معظم الادارات وربما على بكرة أبيها بتوقيف العمل بالقانون الاداري وإعلان حالة «أشرب وإلا طيّر قرنك» والتسلّح بسلاح الحانات والمواخير للتوقي من شره.

أسأل فقط لأن احساسي تمخض فولد توأما قناعة ويقينا في أن معظم الادارات إلا ما قل منها تعيش أوضاعا مفزعة بسبب التسيّب والغيابات وقلة الانضباط.
لذلك أخشى ما أخشاه أن تهزني قدماي يوما اليها مكرها لا بطل وأخجل كل الخجل لمجرد المرور قبالة أية إدارة منها
معذرة سادتي الأكارم فأنا لم آت بهذه الصورة من الخيال ولم أفتعلها من فراغ ولا هي أضغاث أحلام متقاعد قضى العمر في الادارة واتخذ منها قبر حياته.
معذرة لراية البلاد الخفاقة فوق مباني الادارات رغما عما بها من تلوث وتمزيق
معذرة لحيوط الادارات المهجورة التي أبت ان تسقط على الرؤوس الكبيرة وإن سقط بعضها على هيبة الدولة
كم من إدارة لخدمة المواطن اختارت ما تختاره المواخير أن يكون حارس بابها الرئيسي «خليقة» «كشطة واربط»
واختارت لخدمة التنمية ما تختاره الحانات أن يكون عون الاستقبال «باندي» وليس خليقة وإنما مختص في تبديل «الخلايق» في مكتب العلاقة مع المواطن.

بقلم: مسعود الكوكي
أولا وأخيرا:لا حســـــــــاب تحـت التوتــــــة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بالأمس القريب في ذاك الزمن الجميل رغم الفقر والفاقة والحاجة يوم كانت السعادة تغمرنا لأبسط مكسب ولو كان ثمن...
المزيد >>
إشراقات 2:صورة أخرى
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
اقرؤوا معي هذه الفقرة ثمّ سأذكر لكم من أين اخترتها لكم: «أمّا السكن فلم نتمتّع مع الأسف بالسكن الجامعي بل...
المزيد >>
حدث وحديث:«وقتاش اتجي كار الـعشرة ؟»
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
على كامل مدى الأسبوع المنقضي ووسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي لا تكفّ تذكر حادثة القطار الياباني الذي...
المزيد >>
ردّ من المدرسة الخاصة على ولاية تونس
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
..وبعد ما ورد من توضيحات من ولاية تونس حول الأسباب الحقيقية لعدم منح رخصة لفائدة مدرسة ابتدائية نفيدكم أن...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:بين الحانة والماخور
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 15 أفريل 2018

هل اصبح المواطن مجرما... وهل أضحى عنيفا وهل أمسى مارقا وهل بات خطرا لا على الادارة وإنما على من فيها وإن كانت في أغلب الأوقات لا أحد فيها حتى سارعت معظم الادارات وربما على بكرة أبيها بتوقيف العمل بالقانون الاداري وإعلان حالة «أشرب وإلا طيّر قرنك» والتسلّح بسلاح الحانات والمواخير للتوقي من شره.

أسأل فقط لأن احساسي تمخض فولد توأما قناعة ويقينا في أن معظم الادارات إلا ما قل منها تعيش أوضاعا مفزعة بسبب التسيّب والغيابات وقلة الانضباط.
لذلك أخشى ما أخشاه أن تهزني قدماي يوما اليها مكرها لا بطل وأخجل كل الخجل لمجرد المرور قبالة أية إدارة منها
معذرة سادتي الأكارم فأنا لم آت بهذه الصورة من الخيال ولم أفتعلها من فراغ ولا هي أضغاث أحلام متقاعد قضى العمر في الادارة واتخذ منها قبر حياته.
معذرة لراية البلاد الخفاقة فوق مباني الادارات رغما عما بها من تلوث وتمزيق
معذرة لحيوط الادارات المهجورة التي أبت ان تسقط على الرؤوس الكبيرة وإن سقط بعضها على هيبة الدولة
كم من إدارة لخدمة المواطن اختارت ما تختاره المواخير أن يكون حارس بابها الرئيسي «خليقة» «كشطة واربط»
واختارت لخدمة التنمية ما تختاره الحانات أن يكون عون الاستقبال «باندي» وليس خليقة وإنما مختص في تبديل «الخلايق» في مكتب العلاقة مع المواطن.

بقلم: مسعود الكوكي
أولا وأخيرا:لا حســـــــــاب تحـت التوتــــــة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بالأمس القريب في ذاك الزمن الجميل رغم الفقر والفاقة والحاجة يوم كانت السعادة تغمرنا لأبسط مكسب ولو كان ثمن...
المزيد >>
إشراقات 2:صورة أخرى
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
اقرؤوا معي هذه الفقرة ثمّ سأذكر لكم من أين اخترتها لكم: «أمّا السكن فلم نتمتّع مع الأسف بالسكن الجامعي بل...
المزيد >>
حدث وحديث:«وقتاش اتجي كار الـعشرة ؟»
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
على كامل مدى الأسبوع المنقضي ووسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي لا تكفّ تذكر حادثة القطار الياباني الذي...
المزيد >>
ردّ من المدرسة الخاصة على ولاية تونس
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
..وبعد ما ورد من توضيحات من ولاية تونس حول الأسباب الحقيقية لعدم منح رخصة لفائدة مدرسة ابتدائية نفيدكم أن...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>