بعد انتهاء تقديم الترشحات :انتظـــارات كبـــرى مـــن المتـرشحيـــن
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
بعد انتهاء تقديم الترشحات :انتظـــارات كبـــرى مـــن المتـرشحيـــن
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 24 فيفري 2018

أثار انتهاء تقديم الترشحات للانتخابات البلدية القادمة والتي وصل فيها عدد القائمات الى حوالي 2000 قائمة والتي تميزت بهيمنة النداء والنهضة بعض ردود الأفعال من طرف الفايسبوكيين والذين أبدوا الكثير من الانتظارات حولها.
وأثارت سيطرة حركتي النهضة والنداء على عدد القائمات المقدمة لترشحها للانتخابات البلدية بالنصيب الأوفر من اهتمامات الفايسوبكيين واعتبر عادل الغابري في تدوينة له أن هذه السيطرة للنداء والنهضة أمر طبيعي لأنهما لهما قادة شعبية و«ماكينة» وامكانيات مادية كبرى اضافة الى استفادتهما من الانتخابات التشريعية والرئاسية الفارطة والتي أكسبتهما الخبرة في الاستعداد للانتخابات.
من جهته أكّد زياد العائدي في تدوينة له أن سيطرة حزبي النهضة والنداء على عدد القائمات المقدمة للانتخابات البلدية ليس صدفة بل هو نتيجة عمل كبير لقيادات الحزبين ولكن آمل أن يتم بعد انجاز الانتخابات تحقيق الوعود التي وعدت بها وإعادة الاعتبار للحكم المحلي ودور المواطن في المسار الجديد»
وعلقت ألفة الزين في تدوينة لها الكثير من الآمال على الانتخابات البلدية لسنة 2018 وأن يكون المترشح للبلدية يعرف الأهالي وقريب من شواغلهم ويقدم برنامج انتخابي مفيد للمنطقة وقريب من قناعات الناخب.
وأكّد خالد لبيض في تدوينة له أن أمله كبير في نجاح المترشحين بعد فوزهم في الانتخابات البلدية القادمة في تغيير الجهة والارتقاء بها نحو الأفضل وتحسين مستوى عيش المواطن.
من جهته أبدى التيجاني عمر الكثير من التفاؤل بنجاح الاستحقاق الانتخابي وأن يتم تجاوز حالة الفراغ على مستوى السلطة المحلية وبعد تركيز البلديات سيتم الاعتناء بالبنية التحتية والارتقاء بعيش المواطن وتحسن جودة الخدمات المقدمة في الجهات.
واعتبر الكثير من مستعملي موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك» أن الأحزاب الفائزة في الانتخابات البلدية لن تتمكن من تحقيق الوعود التي قطعتها على نفسها لأنها تفتقر الى القدرة في معالجة المشاكل وهذا ما ذهب اليه عبد القادر التوزري والذي دون:« لا أنتظر تغير واقع الأهالي في الجهات فبمجرد الإعلان عن نتائج الانتخابات وفوز هذا الحزب أو ذاك لن يتم تحقيق أي شيء وستظل الحالة في البلديات والجهات على ما هي عليه الآن».

الفايسبوكيون في حالة استياء من البرامج الرمضانية
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أظهر عدد كبير من الفايسبوكيين الكثير من التذمر والاستياء من البرامج الرمضانية في مختلف التلفزات التونسية...
المزيد >>
إدانة تونسية
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أدان وزير الخارجية خميس الجهيناوي، في كلمة ألقاها يوم الجمعة 18 ماي 2018 خلال القمة الاستثنائية الملتئمة...
المزيد >>
اشتعال النيران في حافلة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
اشتعلت النيران بالكامل في حافلة مخصصة لنقل العملة على مستوى مفترق ‹مغراوة› من معتمدية منزل جميل بولاية...
المزيد >>
نكتة من الفايسبوك
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
ﻗﺎﻟﺖ ﻟﺼﺎﺣﺒﻬﺎ اﻟﺠﺪﻳﺪ : « ﺣﺒّﻲ ﻣﺬاﺑﻴّﺔ ﻧﺠﺮّب لبلاﺑﻲ « وﻫﻮﻣﺎ داﺧﻠﻴﻦ ﺗﻠﻔّﺖ بيّاع...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
بعد انتهاء تقديم الترشحات :انتظـــارات كبـــرى مـــن المتـرشحيـــن
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 24 فيفري 2018

أثار انتهاء تقديم الترشحات للانتخابات البلدية القادمة والتي وصل فيها عدد القائمات الى حوالي 2000 قائمة والتي تميزت بهيمنة النداء والنهضة بعض ردود الأفعال من طرف الفايسبوكيين والذين أبدوا الكثير من الانتظارات حولها.
وأثارت سيطرة حركتي النهضة والنداء على عدد القائمات المقدمة لترشحها للانتخابات البلدية بالنصيب الأوفر من اهتمامات الفايسوبكيين واعتبر عادل الغابري في تدوينة له أن هذه السيطرة للنداء والنهضة أمر طبيعي لأنهما لهما قادة شعبية و«ماكينة» وامكانيات مادية كبرى اضافة الى استفادتهما من الانتخابات التشريعية والرئاسية الفارطة والتي أكسبتهما الخبرة في الاستعداد للانتخابات.
من جهته أكّد زياد العائدي في تدوينة له أن سيطرة حزبي النهضة والنداء على عدد القائمات المقدمة للانتخابات البلدية ليس صدفة بل هو نتيجة عمل كبير لقيادات الحزبين ولكن آمل أن يتم بعد انجاز الانتخابات تحقيق الوعود التي وعدت بها وإعادة الاعتبار للحكم المحلي ودور المواطن في المسار الجديد»
وعلقت ألفة الزين في تدوينة لها الكثير من الآمال على الانتخابات البلدية لسنة 2018 وأن يكون المترشح للبلدية يعرف الأهالي وقريب من شواغلهم ويقدم برنامج انتخابي مفيد للمنطقة وقريب من قناعات الناخب.
وأكّد خالد لبيض في تدوينة له أن أمله كبير في نجاح المترشحين بعد فوزهم في الانتخابات البلدية القادمة في تغيير الجهة والارتقاء بها نحو الأفضل وتحسين مستوى عيش المواطن.
من جهته أبدى التيجاني عمر الكثير من التفاؤل بنجاح الاستحقاق الانتخابي وأن يتم تجاوز حالة الفراغ على مستوى السلطة المحلية وبعد تركيز البلديات سيتم الاعتناء بالبنية التحتية والارتقاء بعيش المواطن وتحسن جودة الخدمات المقدمة في الجهات.
واعتبر الكثير من مستعملي موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك» أن الأحزاب الفائزة في الانتخابات البلدية لن تتمكن من تحقيق الوعود التي قطعتها على نفسها لأنها تفتقر الى القدرة في معالجة المشاكل وهذا ما ذهب اليه عبد القادر التوزري والذي دون:« لا أنتظر تغير واقع الأهالي في الجهات فبمجرد الإعلان عن نتائج الانتخابات وفوز هذا الحزب أو ذاك لن يتم تحقيق أي شيء وستظل الحالة في البلديات والجهات على ما هي عليه الآن».

الفايسبوكيون في حالة استياء من البرامج الرمضانية
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أظهر عدد كبير من الفايسبوكيين الكثير من التذمر والاستياء من البرامج الرمضانية في مختلف التلفزات التونسية...
المزيد >>
إدانة تونسية
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أدان وزير الخارجية خميس الجهيناوي، في كلمة ألقاها يوم الجمعة 18 ماي 2018 خلال القمة الاستثنائية الملتئمة...
المزيد >>
اشتعال النيران في حافلة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
اشتعلت النيران بالكامل في حافلة مخصصة لنقل العملة على مستوى مفترق ‹مغراوة› من معتمدية منزل جميل بولاية...
المزيد >>
نكتة من الفايسبوك
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
ﻗﺎﻟﺖ ﻟﺼﺎﺣﺒﻬﺎ اﻟﺠﺪﻳﺪ : « ﺣﺒّﻲ ﻣﺬاﺑﻴّﺔ ﻧﺠﺮّب لبلاﺑﻲ « وﻫﻮﻣﺎ داﺧﻠﻴﻦ ﺗﻠﻔّﺖ بيّاع...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>