حين يتزامن وضع تونس على القائمة السوداءمع عربدة عصابة التجسس في المقرّات السيادية
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
حين يتزامن وضع تونس على القائمة السوداءمع عربدة عصابة التجسس في المقرّات السيادية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 فيفري 2018

في زمن الغواية والعربدة السياسية والتفاهة الحزبية وبعيد ولوجنا السنة الثامنة من عمر ثورة الكرامة والحرية الداعية.. للعدالة الاقتصادية الاجتماعية.. وعبر سبع حكومات وثلاثة رؤساء للجمهورية تحوّلت فيها ثورة الجماهير الشعبية الى غنيمة بكف القوى الأجنبية لتثبيت مصالحه الجهنمية حين قُطع الطريق عن القوى الوطنية النقابية التي كانت الحاضنة الأساسية لفعاليات ثورة مدنية مهرت بدم الشهداء من الشباب.. المعطل عن العمل منذ دهر وعشرات السنوات عبر عسف الحاكم بأمره في هذا الزمن... وعلى محفّة كيده وشنائع أهدافه اغتيل شكري بلعيد والبراهمي فرفع حق القصاص الى القضاء للبت فيها ومعاقبة الجناة على هذه الجرائم الفظيعة فعمد الى منهجية تفتت حيثيثات الجريمة والتعامل معها بأسلوب التدويخ تطبيقا لمقولة «القانون صديق لمن يعرف دواخل الضعف فيه وخادم لمن يعرف في زمن الفساد والافساد طرق تمطيطه وتسخيره.. مما فتح الطريق لتجاوزات رهيبة على غاية من الخطورة تهدف الى اغتيال الوطن والاطاحة بأمنه وشق وحدته.. ووضع اليد على خيراته فكانت تلك العصابة من الجواسيس التي يقودها يهودي ينضح بفحيح وسمّ المقاصد الصهيونية لغاية تخريب الأقطار العربية وصحبة ابنه خبير في دقائق وصنع وسائل التنصت الاستخباراتية فصال وجال.. بمعية عملاء ومأجورين تربعوا في سدة السلطة الحاكمة.. وطبق عبثية الزمن الغادر وغوائله.. كان بين هؤلاء الوزير وكاتب دولة ومدير ديوانة ورئيس جمهورية انتقالي سابق ووال ورئيس حزب ورجال أمن والقائمة طويلة... مفجعة... هؤلاء أغدق عليهم رجل الأعمال هذافيضا من الاموال والهدايا والفيلات وقطع من أرض البناء منفردة في حيوية مكانها في جزيرة الأحلام جربة... فبهت الذي كفر وسقط الحجر من يمين المواطن حين امسك اللصوص والغرباء من خناق الوطن.. وداسوا بنعال الحقرة والاعتداء السافر على مقرات السيادة فيه بداية من مقر قرطاج وقصر الحكومة وغيره وشفع هذا المصاب الجلل الذي دوّخ المواطن حتى تمكن منه الوجوم القاتل والغم والشلل.. بمصاب أدهى وأمرّ ألا وهو قرار تصنيف تونس ضمن القائمة السوداء من طرف الاتحاد الأوروبي بعد ادانتها بتبييض الأموال وتمويل الارهاب... وفتح ترابها الوطني منذ سنة 2011 الى الجامع من الأنشطة الارهابية بداية من الدعم المالي والحراك الاقتصادي المشبوه والأعمال الارهابية المتعددة الأوجه.. بداية من التوجيه والتأطير والتسفير الى ربوع الاقتتال الارهابي مع ما فاض من الأموال الطائلة عند جمعياتهم فلا يُعرف الى الساعة مصدرها الغريب... المريب... وهذا القرار الصادر بغتة عن الاتحاد الأوروبي أصاب البلاد والعباد في مقتل فأطاح بجملة الآمال والأحلام التي عُلقت على شماعة وعوده.. ودعمه حتى تخرج البلاد من حالة القصور وتعاظم الفقر والحاجة وتغوّل البطالة... ومعاودة الخروج الى الشارع في شكل انتفاضة ...تمددت على كامل ربوع الوطن... مع وجوب الاشارة الى أن الديون التي تراكمت مع فوائضها قد التهمت ٪70 من الدخل القومي حتى أصبح الطفل في ربوعنا يولد وهو مدين للأجنبي بأربعة آلاف دينار. ذاك حال من أدبر وتأخر بكل عنت واصرار على القبول بالخيار الوطن التنموي عوض متاهات الليبرالية المتوحشة التي يسوسها بنك النقد الدولي... فهي ذات نتائج ومسارات كارثية لا تبقي ولا تذر مع وجوب التذكير لمن يمسك بدفة الحكم دون تبصّر وبصيرة نافذة عليمة بأن عديد الدول التي خرجت من فواجع الفقر والجوع والمرض والتخلّف وعمق البؤس وأهواله. اعتمدت على نفسها وامكانياتها الطبيعية الذاتية وثروة الذكاء عند المبدعين من العلماء من أبنائها... فنهضت وحلقت في سحاب النجاح كقوة دولية ضاربة ومثالنا على ذلك الهند والصين وكوريا الجنوبية والشمالية وماليزيا.. وبقينا نحن العرب في مشهد جلد الذات وتوظيف عديمي القدرات وتمكين ذوي القربى من المناصب الحساسة التي تستوجب رفيع المهارات والكفاءات وفي شعاب هذا التيه والكذب والتمويه ضاع الوطن والمواطن صحبة الثورة والثروة.

بقلم الاستاذ: الهاشمي الأكحل
مقترح مبادرة وطنية موجهة إلى الأغلبية الوطنية المنحازة لقضية فلسطين
19 ماي 2018 السّاعة 17:30
الشروق اون لاين – محمد الطاهر: كتب الاستاذ الجامعة التونسية والمنسق العلمي لشبكة باب المغاربة للدراسات...
المزيد >>
المدرسة والبلدية :علاقات استراتيجية أهملتها البرامج الانتخابية
14 ماي 2018 السّاعة 21:00
تتجه الأنظار في تونس الى الانتخابات البلدية القادمة التي تحظى باهتمام واسع من مختلف الشرائح الاجتماعية ومن...
المزيد >>
ما أشبـه اليــوم بالبارحـــة
14 ماي 2018 السّاعة 21:00
والتاريخ يعيد نفسه أو نستنطقونه أحيانا وهو صورة طبق الأصل من الماضي السحيق الضارب في القدم ويتشابه في...
المزيد >>
حربوشـــة ثقيلــــة الــوزن معبــــــرة ومدوية وصريحة
14 ماي 2018 السّاعة 21:00
شعبنا الأبي الوفي الذكي المسالم الواعي والمثقف وصاحب المواعيد الحاسمة بعد أن جرب وأعطى الفرصة لمدة 4 أعوام...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
حين يتزامن وضع تونس على القائمة السوداءمع عربدة عصابة التجسس في المقرّات السيادية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 فيفري 2018

في زمن الغواية والعربدة السياسية والتفاهة الحزبية وبعيد ولوجنا السنة الثامنة من عمر ثورة الكرامة والحرية الداعية.. للعدالة الاقتصادية الاجتماعية.. وعبر سبع حكومات وثلاثة رؤساء للجمهورية تحوّلت فيها ثورة الجماهير الشعبية الى غنيمة بكف القوى الأجنبية لتثبيت مصالحه الجهنمية حين قُطع الطريق عن القوى الوطنية النقابية التي كانت الحاضنة الأساسية لفعاليات ثورة مدنية مهرت بدم الشهداء من الشباب.. المعطل عن العمل منذ دهر وعشرات السنوات عبر عسف الحاكم بأمره في هذا الزمن... وعلى محفّة كيده وشنائع أهدافه اغتيل شكري بلعيد والبراهمي فرفع حق القصاص الى القضاء للبت فيها ومعاقبة الجناة على هذه الجرائم الفظيعة فعمد الى منهجية تفتت حيثيثات الجريمة والتعامل معها بأسلوب التدويخ تطبيقا لمقولة «القانون صديق لمن يعرف دواخل الضعف فيه وخادم لمن يعرف في زمن الفساد والافساد طرق تمطيطه وتسخيره.. مما فتح الطريق لتجاوزات رهيبة على غاية من الخطورة تهدف الى اغتيال الوطن والاطاحة بأمنه وشق وحدته.. ووضع اليد على خيراته فكانت تلك العصابة من الجواسيس التي يقودها يهودي ينضح بفحيح وسمّ المقاصد الصهيونية لغاية تخريب الأقطار العربية وصحبة ابنه خبير في دقائق وصنع وسائل التنصت الاستخباراتية فصال وجال.. بمعية عملاء ومأجورين تربعوا في سدة السلطة الحاكمة.. وطبق عبثية الزمن الغادر وغوائله.. كان بين هؤلاء الوزير وكاتب دولة ومدير ديوانة ورئيس جمهورية انتقالي سابق ووال ورئيس حزب ورجال أمن والقائمة طويلة... مفجعة... هؤلاء أغدق عليهم رجل الأعمال هذافيضا من الاموال والهدايا والفيلات وقطع من أرض البناء منفردة في حيوية مكانها في جزيرة الأحلام جربة... فبهت الذي كفر وسقط الحجر من يمين المواطن حين امسك اللصوص والغرباء من خناق الوطن.. وداسوا بنعال الحقرة والاعتداء السافر على مقرات السيادة فيه بداية من مقر قرطاج وقصر الحكومة وغيره وشفع هذا المصاب الجلل الذي دوّخ المواطن حتى تمكن منه الوجوم القاتل والغم والشلل.. بمصاب أدهى وأمرّ ألا وهو قرار تصنيف تونس ضمن القائمة السوداء من طرف الاتحاد الأوروبي بعد ادانتها بتبييض الأموال وتمويل الارهاب... وفتح ترابها الوطني منذ سنة 2011 الى الجامع من الأنشطة الارهابية بداية من الدعم المالي والحراك الاقتصادي المشبوه والأعمال الارهابية المتعددة الأوجه.. بداية من التوجيه والتأطير والتسفير الى ربوع الاقتتال الارهابي مع ما فاض من الأموال الطائلة عند جمعياتهم فلا يُعرف الى الساعة مصدرها الغريب... المريب... وهذا القرار الصادر بغتة عن الاتحاد الأوروبي أصاب البلاد والعباد في مقتل فأطاح بجملة الآمال والأحلام التي عُلقت على شماعة وعوده.. ودعمه حتى تخرج البلاد من حالة القصور وتعاظم الفقر والحاجة وتغوّل البطالة... ومعاودة الخروج الى الشارع في شكل انتفاضة ...تمددت على كامل ربوع الوطن... مع وجوب الاشارة الى أن الديون التي تراكمت مع فوائضها قد التهمت ٪70 من الدخل القومي حتى أصبح الطفل في ربوعنا يولد وهو مدين للأجنبي بأربعة آلاف دينار. ذاك حال من أدبر وتأخر بكل عنت واصرار على القبول بالخيار الوطن التنموي عوض متاهات الليبرالية المتوحشة التي يسوسها بنك النقد الدولي... فهي ذات نتائج ومسارات كارثية لا تبقي ولا تذر مع وجوب التذكير لمن يمسك بدفة الحكم دون تبصّر وبصيرة نافذة عليمة بأن عديد الدول التي خرجت من فواجع الفقر والجوع والمرض والتخلّف وعمق البؤس وأهواله. اعتمدت على نفسها وامكانياتها الطبيعية الذاتية وثروة الذكاء عند المبدعين من العلماء من أبنائها... فنهضت وحلقت في سحاب النجاح كقوة دولية ضاربة ومثالنا على ذلك الهند والصين وكوريا الجنوبية والشمالية وماليزيا.. وبقينا نحن العرب في مشهد جلد الذات وتوظيف عديمي القدرات وتمكين ذوي القربى من المناصب الحساسة التي تستوجب رفيع المهارات والكفاءات وفي شعاب هذا التيه والكذب والتمويه ضاع الوطن والمواطن صحبة الثورة والثروة.

بقلم الاستاذ: الهاشمي الأكحل
مقترح مبادرة وطنية موجهة إلى الأغلبية الوطنية المنحازة لقضية فلسطين
19 ماي 2018 السّاعة 17:30
الشروق اون لاين – محمد الطاهر: كتب الاستاذ الجامعة التونسية والمنسق العلمي لشبكة باب المغاربة للدراسات...
المزيد >>
المدرسة والبلدية :علاقات استراتيجية أهملتها البرامج الانتخابية
14 ماي 2018 السّاعة 21:00
تتجه الأنظار في تونس الى الانتخابات البلدية القادمة التي تحظى باهتمام واسع من مختلف الشرائح الاجتماعية ومن...
المزيد >>
ما أشبـه اليــوم بالبارحـــة
14 ماي 2018 السّاعة 21:00
والتاريخ يعيد نفسه أو نستنطقونه أحيانا وهو صورة طبق الأصل من الماضي السحيق الضارب في القدم ويتشابه في...
المزيد >>
حربوشـــة ثقيلــــة الــوزن معبــــــرة ومدوية وصريحة
14 ماي 2018 السّاعة 21:00
شعبنا الأبي الوفي الذكي المسالم الواعي والمثقف وصاحب المواعيد الحاسمة بعد أن جرب وأعطى الفرصة لمدة 4 أعوام...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>