نقل أكثر من 1000عمل فني من مخازن قصر السعيد الى المخازن المعدة بالمكتبة الوطنية
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
نقل أكثر من 1000عمل فني من مخازن قصر السعيد الى المخازن المعدة بالمكتبة الوطنية
05 فيفري 2018 | 15:17

تم اليوم الاثنين تنفيذ عملية نقل أكثر من 1000 عمل فني من مصلحة الترميم والصيانة لإدارة الفنون التشكيلية بقصر السعيد إلى المخازن المعدة بالمكتبة الوطنية، وذلك بحضور وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين وثلة من إطارات المعهد الوطني للتراث ووزارة الشؤون الثقافية وعدد من الفنانين التشكيليين.

وبالتعاون مع وزارة الدفاع، تم نقل هذه الأعمال التشكيلية في إطار الحملة الوطنية لإنقاذ الرصيد الوطني للفنون التشكيلية الذي يتضمن 13000 لوحة فنية تم جمعها منذ الستينات ومنها التي أصبحت اليوم في حالة رثة.

وفي هذا السياق بين وزير الشؤون الثقافية في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أن عملية نقل الرصيد التشكيلي يندرج في إطار الحفاظ على ثراء مخزون الدولة في الفن التشكيلي وتثمينه ملاحظا أن عملية نقل اللوحات الفنية إلى مخازن المكتبة الوطنية ستليها مرحلة ثانية تتمثل في نقل الأعمال إلى متحف الفن الحديث والمعاصر بمدينة الثقافة التي ستفتتح في شهر جوان 2018.

وأضاف في تصريحه أن إجراءات إنقاذ الرصيد الوطني للفن التشكيلي انطلقت منذ 17 شهرا من قبل إطارات تابعة لوزارة الشؤون الثقافية وبالتعاون مع أطراف مهتمة بهذا القطاع وذلك عبر تصنيف ورقمنة الأعمال الفنية.

   وأشار محمد زين العابدين في حديثه إلى أن متحف الفن الحديث والمعاصر بمدينة الثقافة سيقع تدشينه يوم 20 مارس المقبل عبر تنظيم معرض للنحت ثم إقامة معرض ثان تشكيلي في شهر جوان 2018 لإبراز ثراء المخزون الوطني في الفن التشكيلي.

   ومن جهتها بينت مديرة إدارة الفنون التشكيلية رابعة الجديدي في تصريح لـ"وات"، أن عملية نقل اللوحات اليوم سبقتها عملية نقل لـ50 منحوتة موضحة أن عملية نقل اللوحات الجارية تشمل مخزون مشتريات الدولة بين سنتي 2015 و2017.

   وأفادت أن عملية نقل الأعمال نحو المخازن المعدة بالمكتبة الوطنية ستوفر اتساعا في مساحات قاعات قصر السعيد في انتظار المرور إلى عملية الصيانة للمخزون الوطني التشكيلي الذي يعود تاريخه إلى فترة الستينات.

   ومن جانبه أكد الفنان التشكيلي وعضو لجنة الصيانة للرصيد الوطني على أهمية الحفاظ على المخزون التشكيلي الوطني وتثمينه وعرضه في متحف الفن الحديث والمعاصر مذكرا في هذا الصدد بأن العمل الفني تم تصميمه ليكون متاحا للمشاهدة لأن العمل الفني يستمد وجوده من النظرة وليس خارجها، وفق قوله.

 

وات
شبهات فساد في بيع جنسية "جزر القمر" تضع الرئيس السابق رهن الإقامة الجبرية
21 ماي 2018 السّاعة 09:25
فرضت السلطات في جزر القمر الإقامة الجبرية على الرئيس السابق أحمد عبد الله سامبي، وذلك عقب مرور أيام على...
المزيد >>
وزير الخارجية يشارك في الإجتماع التشاوري الرابع حول الملف الليبي
21 ماي 2018 السّاعة 08:55
يشارك وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، اليوم الإثنين بالجزائر، في الإجتماع التشاوري الرابع لوزراء...
المزيد >>
بالتفصيل.. تكاليف حفل زفاف الأمير هاري
21 ماي 2018 السّاعة 08:44
أحصت مجلة "Bridebook" المتخصصة في حفلات الزفاف بالتفصيل تكلفة العرس الملكي البريطاني الذي جرى أمس، وتوصلت إلى...
المزيد >>
ميسي يفوز بالحذاء الذهبي للمرة الخامسة
21 ماي 2018 السّاعة 08:31
توّج الأرجنتيني ليونيل ميسي المحترف في برشلونة الإسباني، أمس الأحد، بجائزة الحذاء الذهبي مع نهاية منافسات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
نقل أكثر من 1000عمل فني من مخازن قصر السعيد الى المخازن المعدة بالمكتبة الوطنية
05 فيفري 2018 | 15:17

تم اليوم الاثنين تنفيذ عملية نقل أكثر من 1000 عمل فني من مصلحة الترميم والصيانة لإدارة الفنون التشكيلية بقصر السعيد إلى المخازن المعدة بالمكتبة الوطنية، وذلك بحضور وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين وثلة من إطارات المعهد الوطني للتراث ووزارة الشؤون الثقافية وعدد من الفنانين التشكيليين.

وبالتعاون مع وزارة الدفاع، تم نقل هذه الأعمال التشكيلية في إطار الحملة الوطنية لإنقاذ الرصيد الوطني للفنون التشكيلية الذي يتضمن 13000 لوحة فنية تم جمعها منذ الستينات ومنها التي أصبحت اليوم في حالة رثة.

وفي هذا السياق بين وزير الشؤون الثقافية في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أن عملية نقل الرصيد التشكيلي يندرج في إطار الحفاظ على ثراء مخزون الدولة في الفن التشكيلي وتثمينه ملاحظا أن عملية نقل اللوحات الفنية إلى مخازن المكتبة الوطنية ستليها مرحلة ثانية تتمثل في نقل الأعمال إلى متحف الفن الحديث والمعاصر بمدينة الثقافة التي ستفتتح في شهر جوان 2018.

وأضاف في تصريحه أن إجراءات إنقاذ الرصيد الوطني للفن التشكيلي انطلقت منذ 17 شهرا من قبل إطارات تابعة لوزارة الشؤون الثقافية وبالتعاون مع أطراف مهتمة بهذا القطاع وذلك عبر تصنيف ورقمنة الأعمال الفنية.

   وأشار محمد زين العابدين في حديثه إلى أن متحف الفن الحديث والمعاصر بمدينة الثقافة سيقع تدشينه يوم 20 مارس المقبل عبر تنظيم معرض للنحت ثم إقامة معرض ثان تشكيلي في شهر جوان 2018 لإبراز ثراء المخزون الوطني في الفن التشكيلي.

   ومن جهتها بينت مديرة إدارة الفنون التشكيلية رابعة الجديدي في تصريح لـ"وات"، أن عملية نقل اللوحات اليوم سبقتها عملية نقل لـ50 منحوتة موضحة أن عملية نقل اللوحات الجارية تشمل مخزون مشتريات الدولة بين سنتي 2015 و2017.

   وأفادت أن عملية نقل الأعمال نحو المخازن المعدة بالمكتبة الوطنية ستوفر اتساعا في مساحات قاعات قصر السعيد في انتظار المرور إلى عملية الصيانة للمخزون الوطني التشكيلي الذي يعود تاريخه إلى فترة الستينات.

   ومن جانبه أكد الفنان التشكيلي وعضو لجنة الصيانة للرصيد الوطني على أهمية الحفاظ على المخزون التشكيلي الوطني وتثمينه وعرضه في متحف الفن الحديث والمعاصر مذكرا في هذا الصدد بأن العمل الفني تم تصميمه ليكون متاحا للمشاهدة لأن العمل الفني يستمد وجوده من النظرة وليس خارجها، وفق قوله.

 

وات
شبهات فساد في بيع جنسية "جزر القمر" تضع الرئيس السابق رهن الإقامة الجبرية
21 ماي 2018 السّاعة 09:25
فرضت السلطات في جزر القمر الإقامة الجبرية على الرئيس السابق أحمد عبد الله سامبي، وذلك عقب مرور أيام على...
المزيد >>
وزير الخارجية يشارك في الإجتماع التشاوري الرابع حول الملف الليبي
21 ماي 2018 السّاعة 08:55
يشارك وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، اليوم الإثنين بالجزائر، في الإجتماع التشاوري الرابع لوزراء...
المزيد >>
بالتفصيل.. تكاليف حفل زفاف الأمير هاري
21 ماي 2018 السّاعة 08:44
أحصت مجلة "Bridebook" المتخصصة في حفلات الزفاف بالتفصيل تكلفة العرس الملكي البريطاني الذي جرى أمس، وتوصلت إلى...
المزيد >>
ميسي يفوز بالحذاء الذهبي للمرة الخامسة
21 ماي 2018 السّاعة 08:31
توّج الأرجنتيني ليونيل ميسي المحترف في برشلونة الإسباني، أمس الأحد، بجائزة الحذاء الذهبي مع نهاية منافسات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>