علامات .. أبو السعـــــــود المسعدي... وداعا
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
علامات .. أبو السعـــــــود المسعدي... وداعا
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 11 جانفي 2018

غيب الموت فجر الأربعاء الناشط الثقافي أبو السعود المسعدي الذي لم يكن كاتبا ولا مبدعا لكنه كان خير سند للمبدعين والكتاب الذين اختار الانحياز لهم منذ استقالته من الحزب الشيوعي التونسي مطلع التسعينات والأنسحاب من العمل السياسي والتفرغ للعمل الثقافي 

كان مكتب أبوالسعود المسعدي مفتوحا للمثقفين في نهج غانة وكان بيته في قرية تازركة مفتوحا لهم على مدى السنة ، لم يتردد أبوالسعود في دعم العمل الثقافي ولم يمد يده للمنح العمومية في معظم الأنشطة التي نظمها التي كان ينفق عليها تقريبا من ماله الخاص ، أسس جمعية أحباء المكتبة والكتاب بتازركة وكانت أول جمعية في هذا الاختصاص كما كان من مؤسسي الجامعة الوطنية لجمعيات أحباء المكتبة والكتاب وأسس جمعية محمود المسعدي للثقافة والفنون وخاض تجارب في النشر لم يجن منها آي مردود مالي فهو من القلائل الذين دافعوا وأنفقوا على الثقافة والإبداع دون أن ينتظروا شيئا من أحد كما شارك صديقه الناصر خمير في إنتاج شريط « بابا عزيزي « الذي تسبب له في خسارة مالية كبيرة لم يكشفها أبو السعود لأحد
ولأنه كان مفتونا بالعمل الثقافي غير التجاري أسس الصالون الدولي للشريط المصور منذ حوالي عشرين عام وكان يرعاه مثلما يرعى زهرة لتتفتح فقد حول أبو السعود بيته وبيوت عائلته الى إقامة للفنانين التشكيليين والشعراء الذين كانوا يزورون تازركة بلا موعد إلا للقائه والتمتع بسحر الطبيعة في حقول تازركة . كما دافع أبو السعود عن الديمقراطية ولم يفسد اختلافه الإيديولوجي مع عمه المرحوم محمود المسعدي الود رغم أنه ترشح منافسا له في انتخابات 1981 .
برحيل أبو السعود المسعدي تفقد تونس علما من أعلامها وعلامة ثقافية بارزة كان له بصماته في المشهد الثقافي والجمعياتي طيلة سنوات.

يكتبها نورالدين بالطيب
فيروز تغني "القدس" مجددا (فيديو)
20 ماي 2018 السّاعة 22:49
عادت المطربة اللبنانية، فيروز، للغناء للقدس مجددا، وسط الاشتباكات الواقعة هناك بين الفلسطينيين مع الجيش...
المزيد >>
وجه من رمضان :«ميقالو» لـ«الشروق»:لا تتسرّعوا في تقييمي وانتظروني في «وان مان شو»
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يعتبر وسيم المحيرصي المشهور باسم «ميقالو» واحدا من أبرز الكوميديين الذين يجيدون التقليد كما برز أيضا في...
المزيد >>
أثار جدلا كبيرا لدى المشاهدين:«علي شورّب» في نظر أخصّائيِّي علم الاجتماع وعلم النفس
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
حفلت المشاهد الأولى من المسلسل الدرامي « علي شورب» بكم هائل من مشاهد العنف والعري والكباريهات والراقصات مما...
المزيد >>
زابينغ رمضان
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بثّت قناة تلفزة تي في مساء الجمعة الثاني من رمضان الحلقة الأولى من البرنامج القديم الجديد موزيكا الذي يعده...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
علامات .. أبو السعـــــــود المسعدي... وداعا
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 11 جانفي 2018

غيب الموت فجر الأربعاء الناشط الثقافي أبو السعود المسعدي الذي لم يكن كاتبا ولا مبدعا لكنه كان خير سند للمبدعين والكتاب الذين اختار الانحياز لهم منذ استقالته من الحزب الشيوعي التونسي مطلع التسعينات والأنسحاب من العمل السياسي والتفرغ للعمل الثقافي 

كان مكتب أبوالسعود المسعدي مفتوحا للمثقفين في نهج غانة وكان بيته في قرية تازركة مفتوحا لهم على مدى السنة ، لم يتردد أبوالسعود في دعم العمل الثقافي ولم يمد يده للمنح العمومية في معظم الأنشطة التي نظمها التي كان ينفق عليها تقريبا من ماله الخاص ، أسس جمعية أحباء المكتبة والكتاب بتازركة وكانت أول جمعية في هذا الاختصاص كما كان من مؤسسي الجامعة الوطنية لجمعيات أحباء المكتبة والكتاب وأسس جمعية محمود المسعدي للثقافة والفنون وخاض تجارب في النشر لم يجن منها آي مردود مالي فهو من القلائل الذين دافعوا وأنفقوا على الثقافة والإبداع دون أن ينتظروا شيئا من أحد كما شارك صديقه الناصر خمير في إنتاج شريط « بابا عزيزي « الذي تسبب له في خسارة مالية كبيرة لم يكشفها أبو السعود لأحد
ولأنه كان مفتونا بالعمل الثقافي غير التجاري أسس الصالون الدولي للشريط المصور منذ حوالي عشرين عام وكان يرعاه مثلما يرعى زهرة لتتفتح فقد حول أبو السعود بيته وبيوت عائلته الى إقامة للفنانين التشكيليين والشعراء الذين كانوا يزورون تازركة بلا موعد إلا للقائه والتمتع بسحر الطبيعة في حقول تازركة . كما دافع أبو السعود عن الديمقراطية ولم يفسد اختلافه الإيديولوجي مع عمه المرحوم محمود المسعدي الود رغم أنه ترشح منافسا له في انتخابات 1981 .
برحيل أبو السعود المسعدي تفقد تونس علما من أعلامها وعلامة ثقافية بارزة كان له بصماته في المشهد الثقافي والجمعياتي طيلة سنوات.

يكتبها نورالدين بالطيب
فيروز تغني "القدس" مجددا (فيديو)
20 ماي 2018 السّاعة 22:49
عادت المطربة اللبنانية، فيروز، للغناء للقدس مجددا، وسط الاشتباكات الواقعة هناك بين الفلسطينيين مع الجيش...
المزيد >>
وجه من رمضان :«ميقالو» لـ«الشروق»:لا تتسرّعوا في تقييمي وانتظروني في «وان مان شو»
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يعتبر وسيم المحيرصي المشهور باسم «ميقالو» واحدا من أبرز الكوميديين الذين يجيدون التقليد كما برز أيضا في...
المزيد >>
أثار جدلا كبيرا لدى المشاهدين:«علي شورّب» في نظر أخصّائيِّي علم الاجتماع وعلم النفس
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
حفلت المشاهد الأولى من المسلسل الدرامي « علي شورب» بكم هائل من مشاهد العنف والعري والكباريهات والراقصات مما...
المزيد >>
زابينغ رمضان
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بثّت قناة تلفزة تي في مساء الجمعة الثاني من رمضان الحلقة الأولى من البرنامج القديم الجديد موزيكا الذي يعده...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>