قفصة:كلفته تقدر بـ80 مليون دينار:لماذا تعطل مشروع التأهيل البيئي لمعمل المظيلة 1 ؟
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
قفصة:كلفته تقدر بـ80 مليون دينار:لماذا تعطل مشروع التأهيل البيئي لمعمل المظيلة 1 ؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 10 نوفمبر 2017

لا يزال ملف التلوث الصناعي بجهة قفصة يثير الجدل في صفوف المهتمين بالشأن العام وذلك في ظل تكتم الجهات المعنية عن هذا الملف الخطير وما يسببه من تداعيات سلبية على صحة الأهالي والقطاع الفلاحي والمائدة المائية وعلى الحيوانات.

مكتب قفصة ـ الشروق:
وللاشارة فإنه في سياق معالجة هذا الموضوع والحد من أثار التلوث الصناعي اقتنى المجمع الكيماوي التونسي لمعمل المظيلة 1منذ حوالي 4سنوات معدات وتجهيزات لتركيزها بالمعمل حتى تساهم في الحد من تسرب الغازات السامة وتقلل من التلوث بنسبة تصل الى حدود 70بالمائة حسب ما أكّده السيد محسن سوادني عضو مجلس نواب الشعب عن قفصة والذي زار المعمل واطلع على المعدات والتجهيزات مشيرا الى أنها مهملة منذ مدة طويلة وأكّد أن المشرف على هذا المشروع صرّح بأن جزءا من هذه التجهيزات والمعدات موجود حاليا بالصخيرة وان هناك خبراء من الدولة التي زودتنا بها يقومون دوريا بزيارة المعمل لمعاينة التجهيزات مقابل 30 ألف دينار كل مرة وأضاف سوداني أن هذه العملية مكلفة للمجموعة الوطنية وأكّد أن بحوزته معلومات تفيد بأن المجمع الكيمياوي أعلن عن طلب عروض لتركيب التجهيزات في الآجال وفازت احدى الشركات بالصفقة منذ مدة وأشار الى أن الاشغال لم تنطلق بعد مضيفا أنه اعلم الوزيرة السابقة بالموضوع عبر رسالة من البرلمان لكنها لم تتجاوب معها. السيد محسن سوداني أكّد للشروق أن هذا الملف تحوم حوله عديد الشكوك وان هناك جهة تتعمد تعطيل انطلاق المشروع من أجل إعادة طلب عروض جديد وهذا يتطلب وقتا طويلا قد يصل الى سنة بأكملها إضافة الى أنه يكلف المجموعة الوطنية أموالا طائلة أمام تدني الدينار التونسي وأضاف ان هناك شبهات فساد مالي بهذا الملف وأنه سيتواصل مع وزير الصناعة ويطرح عليه الموضوع قبل فوات آجال الصفقة كما انه سيعرض ملف هذه التجهيزات المهملة في البرلمان لتحديد المسؤوليات والتصدي لمثل هذه التجاوزات مشيرا الى ان الجهة تعاني من التلوث الصناعي الذي يعد من بين الاسباب الرئيسية لظهور عديد الامراض الخطيرة التي تصيب الانسان والحيوان والنبات وأضرت كثيرا بالمائدة المائية وأشار الى أنه حان الوقت لفتح هذا الملف وتحميل المتدخلين في هذه الصفقة مسؤولياتهم ومعرفة حقيقة هذا التعطيل لمشروع ضخم يفوق حوالي 80مليون دينار.

عبد الملك زعلاني
شعر بها المواطنون لقوّتها.. رجة أرضية تجاوزت 5 درجات في قابس (صورة)
21 ماي 2018 السّاعة 08:01
سجلـت محطـات رصـد الزلازل التابعـة للمعـهـد الوطنـي للرصـد الجوي رجة أرضية يوم 21/05/2018 علـى الساعــة 01 و 18...
المزيد >>
بن قردان: جماهير الاتحاد تطالب جامعة الكرة بتطيق القانون
20 ماي 2018 السّاعة 23:44
تجمهر مساء اليوم عدد من احباء الاتحاد الرياضي ببنقردان على مستوى مفترق المغرب العربي ببنقردان وذلك بدعوة من...
المزيد >>
الحرس البحري يحقق في حادثة غرق "جارة شباك" بسواحل جالطة
20 ماي 2018 السّاعة 23:29
فتحت مصالح الحرس البحري ببنزرت تحقيقا معمقا بشان حادثة غرق جارة شباك كان على متنها 11 بحارا بعد ان عمدت باخرة...
المزيد >>
الكاف:لتجنب الانقطاع المتكرر لمياه الشرب:دخول آبار عميقة حيز الاستغلال
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
استعدادا لفصل الصيف وتجنبا لانقطاع الماء الصالح للشراب الذي يعاني منه سكان عدة مناطق بولاية الكاف شرع في...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
قفصة:كلفته تقدر بـ80 مليون دينار:لماذا تعطل مشروع التأهيل البيئي لمعمل المظيلة 1 ؟
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 10 نوفمبر 2017

لا يزال ملف التلوث الصناعي بجهة قفصة يثير الجدل في صفوف المهتمين بالشأن العام وذلك في ظل تكتم الجهات المعنية عن هذا الملف الخطير وما يسببه من تداعيات سلبية على صحة الأهالي والقطاع الفلاحي والمائدة المائية وعلى الحيوانات.

مكتب قفصة ـ الشروق:
وللاشارة فإنه في سياق معالجة هذا الموضوع والحد من أثار التلوث الصناعي اقتنى المجمع الكيماوي التونسي لمعمل المظيلة 1منذ حوالي 4سنوات معدات وتجهيزات لتركيزها بالمعمل حتى تساهم في الحد من تسرب الغازات السامة وتقلل من التلوث بنسبة تصل الى حدود 70بالمائة حسب ما أكّده السيد محسن سوادني عضو مجلس نواب الشعب عن قفصة والذي زار المعمل واطلع على المعدات والتجهيزات مشيرا الى أنها مهملة منذ مدة طويلة وأكّد أن المشرف على هذا المشروع صرّح بأن جزءا من هذه التجهيزات والمعدات موجود حاليا بالصخيرة وان هناك خبراء من الدولة التي زودتنا بها يقومون دوريا بزيارة المعمل لمعاينة التجهيزات مقابل 30 ألف دينار كل مرة وأضاف سوداني أن هذه العملية مكلفة للمجموعة الوطنية وأكّد أن بحوزته معلومات تفيد بأن المجمع الكيمياوي أعلن عن طلب عروض لتركيب التجهيزات في الآجال وفازت احدى الشركات بالصفقة منذ مدة وأشار الى أن الاشغال لم تنطلق بعد مضيفا أنه اعلم الوزيرة السابقة بالموضوع عبر رسالة من البرلمان لكنها لم تتجاوب معها. السيد محسن سوداني أكّد للشروق أن هذا الملف تحوم حوله عديد الشكوك وان هناك جهة تتعمد تعطيل انطلاق المشروع من أجل إعادة طلب عروض جديد وهذا يتطلب وقتا طويلا قد يصل الى سنة بأكملها إضافة الى أنه يكلف المجموعة الوطنية أموالا طائلة أمام تدني الدينار التونسي وأضاف ان هناك شبهات فساد مالي بهذا الملف وأنه سيتواصل مع وزير الصناعة ويطرح عليه الموضوع قبل فوات آجال الصفقة كما انه سيعرض ملف هذه التجهيزات المهملة في البرلمان لتحديد المسؤوليات والتصدي لمثل هذه التجاوزات مشيرا الى ان الجهة تعاني من التلوث الصناعي الذي يعد من بين الاسباب الرئيسية لظهور عديد الامراض الخطيرة التي تصيب الانسان والحيوان والنبات وأضرت كثيرا بالمائدة المائية وأشار الى أنه حان الوقت لفتح هذا الملف وتحميل المتدخلين في هذه الصفقة مسؤولياتهم ومعرفة حقيقة هذا التعطيل لمشروع ضخم يفوق حوالي 80مليون دينار.

عبد الملك زعلاني
شعر بها المواطنون لقوّتها.. رجة أرضية تجاوزت 5 درجات في قابس (صورة)
21 ماي 2018 السّاعة 08:01
سجلـت محطـات رصـد الزلازل التابعـة للمعـهـد الوطنـي للرصـد الجوي رجة أرضية يوم 21/05/2018 علـى الساعــة 01 و 18...
المزيد >>
بن قردان: جماهير الاتحاد تطالب جامعة الكرة بتطيق القانون
20 ماي 2018 السّاعة 23:44
تجمهر مساء اليوم عدد من احباء الاتحاد الرياضي ببنقردان على مستوى مفترق المغرب العربي ببنقردان وذلك بدعوة من...
المزيد >>
الحرس البحري يحقق في حادثة غرق "جارة شباك" بسواحل جالطة
20 ماي 2018 السّاعة 23:29
فتحت مصالح الحرس البحري ببنزرت تحقيقا معمقا بشان حادثة غرق جارة شباك كان على متنها 11 بحارا بعد ان عمدت باخرة...
المزيد >>
الكاف:لتجنب الانقطاع المتكرر لمياه الشرب:دخول آبار عميقة حيز الاستغلال
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
استعدادا لفصل الصيف وتجنبا لانقطاع الماء الصالح للشراب الذي يعاني منه سكان عدة مناطق بولاية الكاف شرع في...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>