الهروب... الكبيــــر
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
الهروب... الكبيــــر
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 21 أكتوبر 2017

أكثر من أربعة آلاف تونسي من الشباب عبروا البحر للوصول إلى سواحل إيطاليا، الكثير منهم انتهت الرحلة بموته...
الهروب نحو أوروبا لم يعد يقتصر الان على العاطلين والمهمشين والمطرودين من المدارس وضحايا النطام التربوي الذي يعتبر من أسوإ أنظمة التعليم في العالم، الهروب صار يشمل شرائح اخرى من الكوادر والمتعلمين وخريجي الجامعات.
الأرقام تشير إلى أن 2500 مهندس تونسي هاجروا الى أوروبا، اختاروا العمل والاستقرار في فرنسا وألمانيا وكندا بعد أن انفقت عليهم الدولة اموالا طائلة لتعليمهم...
الدولة في تونس لا يعنيها مطلقا هروب المتعلمين وغير المتعلمين خاصة بعد التصريح الأخير لوزير التعليم العالي بان الدولة لم تعد بحاجة الى أصحاب شهادات الدكتوراه وتونس البلد الوحيد في العالم الذي لا يحتاج الى الباحثين واصحاب الشهادات العليا وخريجي الجامعات...
كل يوم في تونس يهاجر الأطباء والمهندسون والاعلاميون الى جانب القوارب التي تعبر البحر محملة بالاف الشبان وحتى الأطفال.
تتعمد الدولة السكوت على ظاهرة «الهروب الكبير». وتبدو غير مكترثة بهروب الأطباء والمهندسين والخبراء في انتظار حصول الكارثة...
اليوم تحتاج تونس الى وضع تصورات جديدة للتكوين وتوجيه اليد العاملة وإعادة بناء نظام تعليمي جديد يقطع مع النظام الحالي الذي ظل لعقود يدفع بالاف المطرودين الى الشوارع ويجبرهم على البحث عن طرق الهجرة والهروب...
نظام التكوين المهني الفاشل يحتاج الى مراجعة جذرية لا بمكن ان نشاهد آلاف العاطلين وقطاعات كثيرة تحتاج الى اليد العاملة المختصة... تونس ستخسر كل كوادرها وأطبائها ومهندسيها في السنوات القادمة وستخسر ايضا الالاف من سواعدها وشبابها وستكون مزارعها وحقولها دون عمال ودون فنيين ومهندسين اذا تواصل صمتنا على الهروب الكبير...

سفيان الأسود
سياسة التشكيك والمغالطات
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح...
المزيد >>
رمضـــان... والأسعــار
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
في تونس عادة ما يكون شهر رمضان اختبارا حقيقيا للحكومة في مجال التحكم في الأسعار ... منذ سنوات الأسعار في تونس...
المزيد >>
القدس...و دموع التماسيح
18 ماي 2018 السّاعة 21:00
المواقف والتصريحات التي أطلقها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من نقل سفارة أمريكا الى القدس و رغم «الحماسة»...
المزيد >>
شهر الرحمة... وجنون الأسعار !
17 ماي 2018 السّاعة 21:00
يحتفل التونسيون بداية من اليوم بشهر الرحمة رمضان الكريم وسط مشاعر فيها الكثير من الأمل والخوف من المستقبل ،...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
الهروب... الكبيــــر
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 21 أكتوبر 2017

أكثر من أربعة آلاف تونسي من الشباب عبروا البحر للوصول إلى سواحل إيطاليا، الكثير منهم انتهت الرحلة بموته...
الهروب نحو أوروبا لم يعد يقتصر الان على العاطلين والمهمشين والمطرودين من المدارس وضحايا النطام التربوي الذي يعتبر من أسوإ أنظمة التعليم في العالم، الهروب صار يشمل شرائح اخرى من الكوادر والمتعلمين وخريجي الجامعات.
الأرقام تشير إلى أن 2500 مهندس تونسي هاجروا الى أوروبا، اختاروا العمل والاستقرار في فرنسا وألمانيا وكندا بعد أن انفقت عليهم الدولة اموالا طائلة لتعليمهم...
الدولة في تونس لا يعنيها مطلقا هروب المتعلمين وغير المتعلمين خاصة بعد التصريح الأخير لوزير التعليم العالي بان الدولة لم تعد بحاجة الى أصحاب شهادات الدكتوراه وتونس البلد الوحيد في العالم الذي لا يحتاج الى الباحثين واصحاب الشهادات العليا وخريجي الجامعات...
كل يوم في تونس يهاجر الأطباء والمهندسون والاعلاميون الى جانب القوارب التي تعبر البحر محملة بالاف الشبان وحتى الأطفال.
تتعمد الدولة السكوت على ظاهرة «الهروب الكبير». وتبدو غير مكترثة بهروب الأطباء والمهندسين والخبراء في انتظار حصول الكارثة...
اليوم تحتاج تونس الى وضع تصورات جديدة للتكوين وتوجيه اليد العاملة وإعادة بناء نظام تعليمي جديد يقطع مع النظام الحالي الذي ظل لعقود يدفع بالاف المطرودين الى الشوارع ويجبرهم على البحث عن طرق الهجرة والهروب...
نظام التكوين المهني الفاشل يحتاج الى مراجعة جذرية لا بمكن ان نشاهد آلاف العاطلين وقطاعات كثيرة تحتاج الى اليد العاملة المختصة... تونس ستخسر كل كوادرها وأطبائها ومهندسيها في السنوات القادمة وستخسر ايضا الالاف من سواعدها وشبابها وستكون مزارعها وحقولها دون عمال ودون فنيين ومهندسين اذا تواصل صمتنا على الهروب الكبير...

سفيان الأسود
سياسة التشكيك والمغالطات
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح...
المزيد >>
رمضـــان... والأسعــار
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
في تونس عادة ما يكون شهر رمضان اختبارا حقيقيا للحكومة في مجال التحكم في الأسعار ... منذ سنوات الأسعار في تونس...
المزيد >>
القدس...و دموع التماسيح
18 ماي 2018 السّاعة 21:00
المواقف والتصريحات التي أطلقها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان من نقل سفارة أمريكا الى القدس و رغم «الحماسة»...
المزيد >>
شهر الرحمة... وجنون الأسعار !
17 ماي 2018 السّاعة 21:00
يحتفل التونسيون بداية من اليوم بشهر الرحمة رمضان الكريم وسط مشاعر فيها الكثير من الأمل والخوف من المستقبل ،...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>