ماذا يحدث في المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة؟..طالبات يُحرمن من النّجاح ويستنجدن بسلطة الإشراف
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
ماذا يحدث في المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة؟..طالبات يُحرمن من النّجاح ويستنجدن بسلطة الإشراف
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 28 سبتمبر 2017

تونس (الشروق)
أفادت الطالبة تقوى النجلاوي ان مجموعة من طالبات المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة تعرضن الى مظلمة وحُرمن من حقهن في النجاح بعد تعرضهن الى التسويف والمماطلة.
وذكرت تقوى النجلاوي التي اتصلت بـ"الشروق" لإيصال صوتها وصوت بقية الطالبات الى سلطة الإشراف قصد التدخل وفض الإشكال، مؤكدة ان ادارة المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة، أقرت رسوب 5 طالبات وحرمانهن من النجاح بامهال من السنة الثانية الى السنة الثالثة بالرغم من تحصلهن على معدلات عامة تفوق 10 من 20 وعلى معدل في احدى الوحدات موضوع الامهال يقل عن 8 من 20.
واضافت محدثتنا ان اقل معدل عام للطالبات اللواتي قدمن اعتراض هو 10.41 واكثر معدل لهن هو 11.44 في حين ان اقل معدل في الوحدة موضوع الامهال هو 7.50 مؤكدة ان ادارة المدرسة بررت رفضها وحرمان الطالبات من النجاح بامهال بان توقيت اجراء امتحانات الامهال يتوافق مع توقيت اجراء مشروع نهاية الدراسات.
وتابعت محدثتنا ان مجموعة الطالبات تقدمن بمطلب اعتراض للمدرسة والذي كان من المنتظر مناقشته في المجلس العلمي المنعقد بتاريخ 4 سبتمبر 2017 حسب وعود ادارة المدرسة الا ان المجلس رفض مناقشته بالاجماع وبالتالي تاكيد نتائج المجلس العلمي السابق. واشارت محدثتنا الى ان ادارة المدرسة اسندت الى النظام الداخلي المعمول به في المؤسسة منذ احداثها الا ان هذا النظام لم يقم اصلا بتحديد شروط الرسوب والارتقاء بالنسبة لطلبة السنة الثانية وعليه تم تاويل النص القانوني بان طلبة السنة الثانية لا يتمتعون بحقهم في النجاح بامهال وقد بررت المدرسة هذا التاويل على اساس تزامن مشروع نهاية الدراسات مع موعد اجراء امتحانات الوحدة المعنية بالامهال.
وقال النجلاوي ان النظام الداخلي للمدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة غير مدرج بالرائد الرسمي اصلا رغم ان عمر المدرسة اربع سنوات وبالتالي من غير الممكن اخذه بعين الاعتبار او العمل به وهو ما اعتبرته محدثتنا مخالفا تماما لما هو معمول به في جميع مدارس المهندسين بالدولة التونسية.
واشارت نفس الطالبة الى انه استنادا الى نفس الوثيقة تم تمكين طالب سنة اولى في نفس المدرسة مرسم بالسنة الجامعية 2014 -2015 من النجاح بامهال، داعيا وزارة التعليم العالي الى التدخل لانصافهن وتمكينهن من حقهم في النجاح بامهال من السنة الثانية الى السنة الثالثة.
هذا و سيدخل طلبة المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة و ممثلين عن الإتحاد العام لطلبة تونس في إعتصام مفتوح أمام جامعة قفصة إلى حدود تدخل الوزارة لفض الإشكال.
من جهة اخرى اتصلت "الشروق" بمكتب الاعلام بوزارة التعليم العالي وتمت افادتنا بانه تم الاتصال بكل من رئيس المدارس التكنولوجية ومدير المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس وتقرر عقد اجتماع عشية يوم امس الاثنين 25 سبتمبر 2017 للخروج باتفاق حول وضعية الطالبات. واضاف نفس المصدر بان سلطة الاشراف لها علم بموضوع الطالبات وانه بعد الاجتماع سيتم اتخاذ القرار المناسب.

متابعة: خديجة يحياوي
أسرار البطحاء
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
لقاءات عديدة للامين العام نورالدين الطبوبي مع شخصيات ووجوه سياسية. اللقاءات تتناول الملفات الاجتماعية...
المزيد >>
بوعلي المباركي: الإنسحاب من وثيقة قرطاج تقرّره مؤسسات الإتحاد
20 ماي 2018 السّاعة 15:32
قال الأمين العام المساعد بإتحاد الشغل بوعلي المباركي في تصريح لإذاعة موزاييك إن قرار الانسحاب من وثيقة...
المزيد >>
الأطباء الشبان يهددون بالاضراب مجددا
20 ماي 2018 السّاعة 11:53
هدّدت المنظمة التونسية للأطباء الشبان مجددا بالدخول في اضراب عام وطنى في حال عدم الاستجابة لمطالبها...
المزيد >>
المهندسون التونسيون يتذمرون ويتمسكون بمطالبهم
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
لا زالت أزمة المهندسين التونسيين الذين خاضوا سلسلة من الاحتجاجات والاضرابات تراوح مكانها بعد مفاوضات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
ماذا يحدث في المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة؟..طالبات يُحرمن من النّجاح ويستنجدن بسلطة الإشراف
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 28 سبتمبر 2017

تونس (الشروق)
أفادت الطالبة تقوى النجلاوي ان مجموعة من طالبات المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة تعرضن الى مظلمة وحُرمن من حقهن في النجاح بعد تعرضهن الى التسويف والمماطلة.
وذكرت تقوى النجلاوي التي اتصلت بـ"الشروق" لإيصال صوتها وصوت بقية الطالبات الى سلطة الإشراف قصد التدخل وفض الإشكال، مؤكدة ان ادارة المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة، أقرت رسوب 5 طالبات وحرمانهن من النجاح بامهال من السنة الثانية الى السنة الثالثة بالرغم من تحصلهن على معدلات عامة تفوق 10 من 20 وعلى معدل في احدى الوحدات موضوع الامهال يقل عن 8 من 20.
واضافت محدثتنا ان اقل معدل عام للطالبات اللواتي قدمن اعتراض هو 10.41 واكثر معدل لهن هو 11.44 في حين ان اقل معدل في الوحدة موضوع الامهال هو 7.50 مؤكدة ان ادارة المدرسة بررت رفضها وحرمان الطالبات من النجاح بامهال بان توقيت اجراء امتحانات الامهال يتوافق مع توقيت اجراء مشروع نهاية الدراسات.
وتابعت محدثتنا ان مجموعة الطالبات تقدمن بمطلب اعتراض للمدرسة والذي كان من المنتظر مناقشته في المجلس العلمي المنعقد بتاريخ 4 سبتمبر 2017 حسب وعود ادارة المدرسة الا ان المجلس رفض مناقشته بالاجماع وبالتالي تاكيد نتائج المجلس العلمي السابق. واشارت محدثتنا الى ان ادارة المدرسة اسندت الى النظام الداخلي المعمول به في المؤسسة منذ احداثها الا ان هذا النظام لم يقم اصلا بتحديد شروط الرسوب والارتقاء بالنسبة لطلبة السنة الثانية وعليه تم تاويل النص القانوني بان طلبة السنة الثانية لا يتمتعون بحقهم في النجاح بامهال وقد بررت المدرسة هذا التاويل على اساس تزامن مشروع نهاية الدراسات مع موعد اجراء امتحانات الوحدة المعنية بالامهال.
وقال النجلاوي ان النظام الداخلي للمدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة غير مدرج بالرائد الرسمي اصلا رغم ان عمر المدرسة اربع سنوات وبالتالي من غير الممكن اخذه بعين الاعتبار او العمل به وهو ما اعتبرته محدثتنا مخالفا تماما لما هو معمول به في جميع مدارس المهندسين بالدولة التونسية.
واشارت نفس الطالبة الى انه استنادا الى نفس الوثيقة تم تمكين طالب سنة اولى في نفس المدرسة مرسم بالسنة الجامعية 2014 -2015 من النجاح بامهال، داعيا وزارة التعليم العالي الى التدخل لانصافهن وتمكينهن من حقهم في النجاح بامهال من السنة الثانية الى السنة الثالثة.
هذا و سيدخل طلبة المدرسة الوطنية للمهندسين بقفصة و ممثلين عن الإتحاد العام لطلبة تونس في إعتصام مفتوح أمام جامعة قفصة إلى حدود تدخل الوزارة لفض الإشكال.
من جهة اخرى اتصلت "الشروق" بمكتب الاعلام بوزارة التعليم العالي وتمت افادتنا بانه تم الاتصال بكل من رئيس المدارس التكنولوجية ومدير المدرسة الوطنية للمهندسين بصفاقس وتقرر عقد اجتماع عشية يوم امس الاثنين 25 سبتمبر 2017 للخروج باتفاق حول وضعية الطالبات. واضاف نفس المصدر بان سلطة الاشراف لها علم بموضوع الطالبات وانه بعد الاجتماع سيتم اتخاذ القرار المناسب.

متابعة: خديجة يحياوي
أسرار البطحاء
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
لقاءات عديدة للامين العام نورالدين الطبوبي مع شخصيات ووجوه سياسية. اللقاءات تتناول الملفات الاجتماعية...
المزيد >>
بوعلي المباركي: الإنسحاب من وثيقة قرطاج تقرّره مؤسسات الإتحاد
20 ماي 2018 السّاعة 15:32
قال الأمين العام المساعد بإتحاد الشغل بوعلي المباركي في تصريح لإذاعة موزاييك إن قرار الانسحاب من وثيقة...
المزيد >>
الأطباء الشبان يهددون بالاضراب مجددا
20 ماي 2018 السّاعة 11:53
هدّدت المنظمة التونسية للأطباء الشبان مجددا بالدخول في اضراب عام وطنى في حال عدم الاستجابة لمطالبها...
المزيد >>
المهندسون التونسيون يتذمرون ويتمسكون بمطالبهم
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
لا زالت أزمة المهندسين التونسيين الذين خاضوا سلسلة من الاحتجاجات والاضرابات تراوح مكانها بعد مفاوضات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>