توضيح من الشركة التونسية للبنك:لا وجود لأي عملية تحيل واختلاس المال العمومي من فروع STB البنك لا يتحمل أي مسؤولية ولـم يتكبد أي خسائر
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
توضيح من الشركة التونسية للبنك:لا وجود لأي عملية تحيل واختلاس المال العمومي من فروع STB البنك لا يتحمل أي مسؤولية ولـم يتكبد أي خسائر
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 13 سبتمبر 2017

لـقد جاء في جريدة الشروق الصادرة يوم الاحد 10 سبتمبر 2017 تحت عدد 9555 في الصفحة الرئيسية والصفحة العاشرة بعنوان « فضيحة في الشركة التونسية للبنك» مـا يلي:
ـ انه وقعت عـمليات تحيل واختلاس المال العام من فروع تابعة للشـركة التونسية للبنك
ـ ان هذه العمليات كبدت الشركة التونسية للبنك خسائر مادية هامة بسبب تزوير وثائق رسمية
ـ ان عدد القروض التي تم الحصول عليها باستعمال وثائق مدلسة يبلغ عددها 300 قــرض
ـ ان عمليات التزوير وقعت في فرع وادي الليل وفي عدد من فـروع الشركة التونسية للبنك في ولاية بنزرت وجهات اخـــــرى
يـهم الشركة التونسية للبنك، في اطار حق الرد، أن تلفت نظركم الى ان جميع هذه الاخبار والمعلومات التي وقع نشرها على صفحات جريدتكم غير دقيقة ومــــــجانبة للصواب:
ـ انـه لم تقـع عمليات تحيل واختلاس المال العمومي مـــن فروع تـابعة للشركة التونسية للبنك بل وقعت عمليات تدليس وتزوير وثائق رخص بناء على مستوى البلدية ولا دخل للشركة التونسية للبنك فيها لا من قريب ولا من بعــــيد .
ـ ان الشركة التونسية للبنك لم تتكبد اي خسائر مادية بسبب تزوير وثائق البناء، بل ان جميع هذه القروض تمت طبق الاجراءات القانونية المعمول بها في مادة القروض وبعد حصول البنك على الضمانات العينية اللازمة والرهـون العقارية التــــي تضمن للبنك استرجاع جميع هذه القروض وبالتالي ينـتفي الضررالمادي الحاصل للبنك الذي تعرضتم الـــيه بالمقال المذكور اعلاه .
ـ ان عـــــدد القروض التي تم الحصول عليها باستعمال رخص بناء مزورة يبـــلغ عــــددها 10 وليس 300 قرض كما جاء في جـــــريدتكم، جاري سدادها بدون اي تخلف مع توثيق الضمانات كما ذكر اعلاه .
ـ تـــــؤكد الشركة التونسية للـــــبنك، باعتبارها مؤسسة عمومية تابــــعة لجناب الدولة، وتطبيقا للتراتيب الجاري بها العمل، انــــها فتحت تحقيقا داخليا اثــــر هذه العملية تبــين عــــلى اثــــره مشاركة عــــون بفرع وادي الليل في تسهيل هـــذه العمليات وتم ايقافه فورا من العمل واحالة جميع الملف عـــلى انظار فــــرقة الابحاث والتفتيش بمنوبة لاستكمال التحقيقات واتـــخاذ الاجـــراءات القانونية اللازمــــــة.
الشـــــــركة التونسية للبـــــنك
تعقيب الصحفية
أولا يسرني تفاعل الادارة العامة للشركة التونسية للبنك مع «الشروق» ثانيا تطرقنا من خلال التحقيق الصحفي لاستغلال 3 موظفين تابعين لعدد من بلديات ولاية منوبة لمناصبهم للقيام بتزوير امضاءات واختام واستغلالها في تزوير ملفات قصد تمتيع مواطنين بقروض بطرق غير قانونية وتم اسناد حوالي 600 ألف دينار كقروض بطريقة غير قانونية.
تطرقنا أيضا الى أن وجود 13 قرضا «مشبوها» في فرع وادي الليل ساهم في الكشف عن تجاوزات أخرى في مناطق تابعة لولايات تونس الكبرى كما اننا اكدنا من خلال التحقيق الصحفي فتح إدارة المؤسسة البنكية لتحقيق داخلي للكشف عن ملابسات القضية التي تم تحويلها الى فرقة التفتيشات بمنوبة للتحقيق فيها والتي احالتها بدورها للقضاء للبت فيها وهذا يحسب للشركة التونسية للبنك.
وأكّدت التحقيقات ان الشركة التونسية للبنك تعرضت بدورها للتحيل واثبتت التحقيقات ان عمليات التزوير تمت بأختام تابعة لبلديتي وادي الليل والمنيهلة وان الامضاءات كلها مزورة تعود لمسؤولين وهميين بهذه المؤسسات وقد تم أيضا القبض على موظف بفرع المؤسسة البنكية بوادي الليل ثبت أيضا أنه يتحصل على مبالغ تتراوح بين 350 و800 دينار عن كل وثيقة مزورة ونسبة من القروض التي يقوم بتسهيلها.
مهمة الصحافة والصحفيين إنارة الرأي العام والكشف عن الفساد ومحاربته بفضح التجاوزات وهذا لا يعني استهدافنا للشركة التونسية للبنك التي تعتبر من أعرق وأهم المؤسسات البنكية ويشهد لأبنائها بالكفاءة وكونها تعرضت للتحيل لا يعني أنها متورطة.

منى البوعزيزي
أخـبـــار العدالـة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
* نظمت الهيئة الوطنية للمحامين لقاء مفتوحا حول صندوق الدفوعات المالية للمحامين ونيابة المؤسسات العمومية...
المزيد >>
بسبب الزي القتالي الصيفي:الأمنيون غاضبون... وشبهات فساد على الخط
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
حالة من الاحتقان والغضب في صفوف أعوان الامن الذين لم يتسلموا بعد الزي الصيفي، وعدم رضاء جزء اخر من الأمنيين...
المزيد >>
جمعية المحامين الشبان تحذّر :مشروع القانون الأساسي المنظم لمهنة المحاماة... مرفوض
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
عبرت الجمعية التونسية للمحامين الشبان عن رفضها القطعي لمشروع القانون الاساسي المنظم لمهنة المحاماة...
المزيد >>
تم ايقافه متلبّسا بتسلّم مبلغ مالي:ايقاف موظّف يتحيّل على المترشحين في «الكاباس»
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس بطاقة ايداع بالسجن في حق موظف بإحدى الوزارات على خلفية تحيّله...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
توضيح من الشركة التونسية للبنك:لا وجود لأي عملية تحيل واختلاس المال العمومي من فروع STB البنك لا يتحمل أي مسؤولية ولـم يتكبد أي خسائر
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 13 سبتمبر 2017

لـقد جاء في جريدة الشروق الصادرة يوم الاحد 10 سبتمبر 2017 تحت عدد 9555 في الصفحة الرئيسية والصفحة العاشرة بعنوان « فضيحة في الشركة التونسية للبنك» مـا يلي:
ـ انه وقعت عـمليات تحيل واختلاس المال العام من فروع تابعة للشـركة التونسية للبنك
ـ ان هذه العمليات كبدت الشركة التونسية للبنك خسائر مادية هامة بسبب تزوير وثائق رسمية
ـ ان عدد القروض التي تم الحصول عليها باستعمال وثائق مدلسة يبلغ عددها 300 قــرض
ـ ان عمليات التزوير وقعت في فرع وادي الليل وفي عدد من فـروع الشركة التونسية للبنك في ولاية بنزرت وجهات اخـــــرى
يـهم الشركة التونسية للبنك، في اطار حق الرد، أن تلفت نظركم الى ان جميع هذه الاخبار والمعلومات التي وقع نشرها على صفحات جريدتكم غير دقيقة ومــــــجانبة للصواب:
ـ انـه لم تقـع عمليات تحيل واختلاس المال العمومي مـــن فروع تـابعة للشركة التونسية للبنك بل وقعت عمليات تدليس وتزوير وثائق رخص بناء على مستوى البلدية ولا دخل للشركة التونسية للبنك فيها لا من قريب ولا من بعــــيد .
ـ ان الشركة التونسية للبنك لم تتكبد اي خسائر مادية بسبب تزوير وثائق البناء، بل ان جميع هذه القروض تمت طبق الاجراءات القانونية المعمول بها في مادة القروض وبعد حصول البنك على الضمانات العينية اللازمة والرهـون العقارية التــــي تضمن للبنك استرجاع جميع هذه القروض وبالتالي ينـتفي الضررالمادي الحاصل للبنك الذي تعرضتم الـــيه بالمقال المذكور اعلاه .
ـ ان عـــــدد القروض التي تم الحصول عليها باستعمال رخص بناء مزورة يبـــلغ عــــددها 10 وليس 300 قرض كما جاء في جـــــريدتكم، جاري سدادها بدون اي تخلف مع توثيق الضمانات كما ذكر اعلاه .
ـ تـــــؤكد الشركة التونسية للـــــبنك، باعتبارها مؤسسة عمومية تابــــعة لجناب الدولة، وتطبيقا للتراتيب الجاري بها العمل، انــــها فتحت تحقيقا داخليا اثــــر هذه العملية تبــين عــــلى اثــــره مشاركة عــــون بفرع وادي الليل في تسهيل هـــذه العمليات وتم ايقافه فورا من العمل واحالة جميع الملف عـــلى انظار فــــرقة الابحاث والتفتيش بمنوبة لاستكمال التحقيقات واتـــخاذ الاجـــراءات القانونية اللازمــــــة.
الشـــــــركة التونسية للبـــــنك
تعقيب الصحفية
أولا يسرني تفاعل الادارة العامة للشركة التونسية للبنك مع «الشروق» ثانيا تطرقنا من خلال التحقيق الصحفي لاستغلال 3 موظفين تابعين لعدد من بلديات ولاية منوبة لمناصبهم للقيام بتزوير امضاءات واختام واستغلالها في تزوير ملفات قصد تمتيع مواطنين بقروض بطرق غير قانونية وتم اسناد حوالي 600 ألف دينار كقروض بطريقة غير قانونية.
تطرقنا أيضا الى أن وجود 13 قرضا «مشبوها» في فرع وادي الليل ساهم في الكشف عن تجاوزات أخرى في مناطق تابعة لولايات تونس الكبرى كما اننا اكدنا من خلال التحقيق الصحفي فتح إدارة المؤسسة البنكية لتحقيق داخلي للكشف عن ملابسات القضية التي تم تحويلها الى فرقة التفتيشات بمنوبة للتحقيق فيها والتي احالتها بدورها للقضاء للبت فيها وهذا يحسب للشركة التونسية للبنك.
وأكّدت التحقيقات ان الشركة التونسية للبنك تعرضت بدورها للتحيل واثبتت التحقيقات ان عمليات التزوير تمت بأختام تابعة لبلديتي وادي الليل والمنيهلة وان الامضاءات كلها مزورة تعود لمسؤولين وهميين بهذه المؤسسات وقد تم أيضا القبض على موظف بفرع المؤسسة البنكية بوادي الليل ثبت أيضا أنه يتحصل على مبالغ تتراوح بين 350 و800 دينار عن كل وثيقة مزورة ونسبة من القروض التي يقوم بتسهيلها.
مهمة الصحافة والصحفيين إنارة الرأي العام والكشف عن الفساد ومحاربته بفضح التجاوزات وهذا لا يعني استهدافنا للشركة التونسية للبنك التي تعتبر من أعرق وأهم المؤسسات البنكية ويشهد لأبنائها بالكفاءة وكونها تعرضت للتحيل لا يعني أنها متورطة.

منى البوعزيزي
أخـبـــار العدالـة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
* نظمت الهيئة الوطنية للمحامين لقاء مفتوحا حول صندوق الدفوعات المالية للمحامين ونيابة المؤسسات العمومية...
المزيد >>
بسبب الزي القتالي الصيفي:الأمنيون غاضبون... وشبهات فساد على الخط
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
حالة من الاحتقان والغضب في صفوف أعوان الامن الذين لم يتسلموا بعد الزي الصيفي، وعدم رضاء جزء اخر من الأمنيين...
المزيد >>
جمعية المحامين الشبان تحذّر :مشروع القانون الأساسي المنظم لمهنة المحاماة... مرفوض
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
عبرت الجمعية التونسية للمحامين الشبان عن رفضها القطعي لمشروع القانون الاساسي المنظم لمهنة المحاماة...
المزيد >>
تم ايقافه متلبّسا بتسلّم مبلغ مالي:ايقاف موظّف يتحيّل على المترشحين في «الكاباس»
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس بطاقة ايداع بالسجن في حق موظف بإحدى الوزارات على خلفية تحيّله...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>