وسط دعوات الى الاضراب:اليوم اجتماع حاسم للهيئة الإدارية لقطاع المالية
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
وسط دعوات الى الاضراب:اليوم اجتماع حاسم للهيئة الإدارية لقطاع المالية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 15 مارس 2017

وسط دعوات ملحة من القواعد للدخول في إضراب لا يقل عن ثلاثة ايام، تنعقد اليوم الهيئة الادارية القطاعية لاعوان المالية لاتخاذ  الشكل الاحتجاجي المناسب ردا على عدم استجابة سلطة الاشراف لمطالب القطاع .

تونس (الشروق)
تزامنا مع انعقاد الهيئة الادارية لاعوان المالية بمقر الاتحاد العام التونسي للشغل، تشهد اليوم ساحة محمد علي تجمعا احتجاجيا لاعوان الادارة العامة للاداءات بمراكزها الجهوية ومكاتب مراقبة الأداءات والادارة العامة للمحاسبة العمومية والاستخلاص وأمانات المال الجهوية وقباضات المالية تنديدا بما اعتبروه تعنتا من قبل سلطة الاشراف في الاستجابة لمطالبهم «المشروعة».
ووصفت مصادرنا التحركات القادمة التي من الممكن اتخاذها من قبل الهيئة الادارية لاعوان الجباية والاستخلاص بالخطيرة مؤكدة ان قرار الاضراب وارد جدا بالنظر الى حجم الغضب الذي يميز المناخ العام بمختلف المؤسسات التابعة لوزارة المالية من جهة والدعوات الى الدخول في اضراب حتى تتحقق مختلف المطالب المرفوعة التي كانت سببا في اضرابات سابقة آخرها اضراب 14 و15 فيفري الفارط .
واضافت مصادرنا انه من الوارد اتخاذ قرار الاضراب بثلاثة ايام في مرحلة اولى تعقبه تحركات اخرى اكثر حدة في صورة مواصلة وزارة المالية سياسة التجاهل والتهميش لهذا القطاع الحيوي محملا اياها المسؤولية الكاملة في ما يمكن ان يترتب عن قرار الاضراب من تبعات خطيرة ومن خسائر مالية فادحة باعتبار أن اليوم الواحد للاضراب يكلف خزينة الدولة خسارة بـ50 مليارا .
وكان اعوان القباضات المالية ومراقبة الأداءات والمحاسبة العمومية قد طالبوا بالاسراع في تنقيح الامر المنظم لمنحة متابعة الاخلالات الجبائية والمخالفات وفتح المناظرات الخاصة بسنة 2016 وتنقيح الفصلين 19 و20 من الامر المنظم لمنحة المراقبة والاستخلاص وخلاص الساعات الإضافية للاعوان والعملة لسنة 2015والسداسي الاول لسنة 2016 الى جانب المطالبة بالتعجيل بتطبيق الاتفاقيات السابقة وإصدار الأوامر المتفق في شأنها بالرائد الرسمي وتنقيح الفصل 2 من القانون العام للوظيفة العمومية .

شافية براهمي
أسرار البطحاء
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
لقاءات عديدة للامين العام نورالدين الطبوبي مع شخصيات ووجوه سياسية. اللقاءات تتناول الملفات الاجتماعية...
المزيد >>
بوعلي المباركي: الإنسحاب من وثيقة قرطاج تقرّره مؤسسات الإتحاد
20 ماي 2018 السّاعة 15:32
قال الأمين العام المساعد بإتحاد الشغل بوعلي المباركي في تصريح لإذاعة موزاييك إن قرار الانسحاب من وثيقة...
المزيد >>
الأطباء الشبان يهددون بالاضراب مجددا
20 ماي 2018 السّاعة 11:53
هدّدت المنظمة التونسية للأطباء الشبان مجددا بالدخول في اضراب عام وطنى في حال عدم الاستجابة لمطالبها...
المزيد >>
المهندسون التونسيون يتذمرون ويتمسكون بمطالبهم
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
لا زالت أزمة المهندسين التونسيين الذين خاضوا سلسلة من الاحتجاجات والاضرابات تراوح مكانها بعد مفاوضات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
وسط دعوات الى الاضراب:اليوم اجتماع حاسم للهيئة الإدارية لقطاع المالية
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 15 مارس 2017

وسط دعوات ملحة من القواعد للدخول في إضراب لا يقل عن ثلاثة ايام، تنعقد اليوم الهيئة الادارية القطاعية لاعوان المالية لاتخاذ  الشكل الاحتجاجي المناسب ردا على عدم استجابة سلطة الاشراف لمطالب القطاع .

تونس (الشروق)
تزامنا مع انعقاد الهيئة الادارية لاعوان المالية بمقر الاتحاد العام التونسي للشغل، تشهد اليوم ساحة محمد علي تجمعا احتجاجيا لاعوان الادارة العامة للاداءات بمراكزها الجهوية ومكاتب مراقبة الأداءات والادارة العامة للمحاسبة العمومية والاستخلاص وأمانات المال الجهوية وقباضات المالية تنديدا بما اعتبروه تعنتا من قبل سلطة الاشراف في الاستجابة لمطالبهم «المشروعة».
ووصفت مصادرنا التحركات القادمة التي من الممكن اتخاذها من قبل الهيئة الادارية لاعوان الجباية والاستخلاص بالخطيرة مؤكدة ان قرار الاضراب وارد جدا بالنظر الى حجم الغضب الذي يميز المناخ العام بمختلف المؤسسات التابعة لوزارة المالية من جهة والدعوات الى الدخول في اضراب حتى تتحقق مختلف المطالب المرفوعة التي كانت سببا في اضرابات سابقة آخرها اضراب 14 و15 فيفري الفارط .
واضافت مصادرنا انه من الوارد اتخاذ قرار الاضراب بثلاثة ايام في مرحلة اولى تعقبه تحركات اخرى اكثر حدة في صورة مواصلة وزارة المالية سياسة التجاهل والتهميش لهذا القطاع الحيوي محملا اياها المسؤولية الكاملة في ما يمكن ان يترتب عن قرار الاضراب من تبعات خطيرة ومن خسائر مالية فادحة باعتبار أن اليوم الواحد للاضراب يكلف خزينة الدولة خسارة بـ50 مليارا .
وكان اعوان القباضات المالية ومراقبة الأداءات والمحاسبة العمومية قد طالبوا بالاسراع في تنقيح الامر المنظم لمنحة متابعة الاخلالات الجبائية والمخالفات وفتح المناظرات الخاصة بسنة 2016 وتنقيح الفصلين 19 و20 من الامر المنظم لمنحة المراقبة والاستخلاص وخلاص الساعات الإضافية للاعوان والعملة لسنة 2015والسداسي الاول لسنة 2016 الى جانب المطالبة بالتعجيل بتطبيق الاتفاقيات السابقة وإصدار الأوامر المتفق في شأنها بالرائد الرسمي وتنقيح الفصل 2 من القانون العام للوظيفة العمومية .

شافية براهمي
أسرار البطحاء
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
لقاءات عديدة للامين العام نورالدين الطبوبي مع شخصيات ووجوه سياسية. اللقاءات تتناول الملفات الاجتماعية...
المزيد >>
بوعلي المباركي: الإنسحاب من وثيقة قرطاج تقرّره مؤسسات الإتحاد
20 ماي 2018 السّاعة 15:32
قال الأمين العام المساعد بإتحاد الشغل بوعلي المباركي في تصريح لإذاعة موزاييك إن قرار الانسحاب من وثيقة...
المزيد >>
الأطباء الشبان يهددون بالاضراب مجددا
20 ماي 2018 السّاعة 11:53
هدّدت المنظمة التونسية للأطباء الشبان مجددا بالدخول في اضراب عام وطنى في حال عدم الاستجابة لمطالبها...
المزيد >>
المهندسون التونسيون يتذمرون ويتمسكون بمطالبهم
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
لا زالت أزمة المهندسين التونسيين الذين خاضوا سلسلة من الاحتجاجات والاضرابات تراوح مكانها بعد مفاوضات...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>