أولا وأخيرا:إحالة على جلد الغزالة
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
أولا وأخيرا:إحالة على جلد الغزالة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 مارس 2017

التهديد والوعيد والتصعيد يقابله مرة التنديد وأخرى التأييد وطلب المزيد و«الليلة عيد» بالاضراب الناجح والاعتصام الناجح والهبّة العارمة والارادة الصارمة فلا غرابة ان لم يبق قطع الطرقات حكرا على الأرض والبحر وطلع السماء حتى تكون المنظومة متكاملة أرضا وبحرا وجوا في ترحالنا الديمقراطي الى برّ الأمان الذي لا وجود له لا في الأرض ولا في البحر ولا في السماء ولا في أية خارطة من خرائط الدنيا وإن كره أفلاطون آخر الأخبار تؤكد أن غزالتنا الجوية اصطدمت باعتصام «سماوي» فـ «طاحت وكثرت سكاكينها» وخصومات حادة وطاحنة على جلدها الناعم ولكل فيه غايته في استعماله متعدد الاستعمالات اذ هنالك من يريده رقعة لغربلة طحينه. ومن يريده شكوة طمعا في اللبن والزبدة ومن يريده حذاء للعفس والرفس ومن يريده قربة لإطفاء العطش الدائم. ومن يريده جرابا أو مزوّدا يجمع فيه زاده وزواده في ترحاله الى برلمان الأمان ومن يريده بالونة سباحة في شاطئ السلامة ومع كل هذا مازال فينا من هو مصرّ كل الاصرار على أن المسألة تبقى «غزلان ولو طارو». وما أشبه الغزلان بالماعز الى أن يأتي ما يخالف ذلك. عندما تطير السكرة بالسكارى الى حد الثمالة. والترشد والسجادة بأهل التقوى المضروبة في الصميم الى حد أبواب الجحيم.

خوفي من أن نكتب على جلد الغزالة في النهاية حجة إثبات على أنه كانت لنا دولة.

بقلم: مسعود الكوكي
أولا وأخيرا:لا حســـــــــاب تحـت التوتــــــة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بالأمس القريب في ذاك الزمن الجميل رغم الفقر والفاقة والحاجة يوم كانت السعادة تغمرنا لأبسط مكسب ولو كان ثمن...
المزيد >>
إشراقات 2:صورة أخرى
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
اقرؤوا معي هذه الفقرة ثمّ سأذكر لكم من أين اخترتها لكم: «أمّا السكن فلم نتمتّع مع الأسف بالسكن الجامعي بل...
المزيد >>
حدث وحديث:«وقتاش اتجي كار الـعشرة ؟»
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
على كامل مدى الأسبوع المنقضي ووسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي لا تكفّ تذكر حادثة القطار الياباني الذي...
المزيد >>
ردّ من المدرسة الخاصة على ولاية تونس
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
..وبعد ما ورد من توضيحات من ولاية تونس حول الأسباب الحقيقية لعدم منح رخصة لفائدة مدرسة ابتدائية نفيدكم أن...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
أولا وأخيرا:إحالة على جلد الغزالة
صدر هذا المقال بالنسخة الورقية للشروق
| 12 مارس 2017

التهديد والوعيد والتصعيد يقابله مرة التنديد وأخرى التأييد وطلب المزيد و«الليلة عيد» بالاضراب الناجح والاعتصام الناجح والهبّة العارمة والارادة الصارمة فلا غرابة ان لم يبق قطع الطرقات حكرا على الأرض والبحر وطلع السماء حتى تكون المنظومة متكاملة أرضا وبحرا وجوا في ترحالنا الديمقراطي الى برّ الأمان الذي لا وجود له لا في الأرض ولا في البحر ولا في السماء ولا في أية خارطة من خرائط الدنيا وإن كره أفلاطون آخر الأخبار تؤكد أن غزالتنا الجوية اصطدمت باعتصام «سماوي» فـ «طاحت وكثرت سكاكينها» وخصومات حادة وطاحنة على جلدها الناعم ولكل فيه غايته في استعماله متعدد الاستعمالات اذ هنالك من يريده رقعة لغربلة طحينه. ومن يريده شكوة طمعا في اللبن والزبدة ومن يريده حذاء للعفس والرفس ومن يريده قربة لإطفاء العطش الدائم. ومن يريده جرابا أو مزوّدا يجمع فيه زاده وزواده في ترحاله الى برلمان الأمان ومن يريده بالونة سباحة في شاطئ السلامة ومع كل هذا مازال فينا من هو مصرّ كل الاصرار على أن المسألة تبقى «غزلان ولو طارو». وما أشبه الغزلان بالماعز الى أن يأتي ما يخالف ذلك. عندما تطير السكرة بالسكارى الى حد الثمالة. والترشد والسجادة بأهل التقوى المضروبة في الصميم الى حد أبواب الجحيم.

خوفي من أن نكتب على جلد الغزالة في النهاية حجة إثبات على أنه كانت لنا دولة.

بقلم: مسعود الكوكي
أولا وأخيرا:لا حســـــــــاب تحـت التوتــــــة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بالأمس القريب في ذاك الزمن الجميل رغم الفقر والفاقة والحاجة يوم كانت السعادة تغمرنا لأبسط مكسب ولو كان ثمن...
المزيد >>
إشراقات 2:صورة أخرى
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
اقرؤوا معي هذه الفقرة ثمّ سأذكر لكم من أين اخترتها لكم: «أمّا السكن فلم نتمتّع مع الأسف بالسكن الجامعي بل...
المزيد >>
حدث وحديث:«وقتاش اتجي كار الـعشرة ؟»
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
على كامل مدى الأسبوع المنقضي ووسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي لا تكفّ تذكر حادثة القطار الياباني الذي...
المزيد >>
ردّ من المدرسة الخاصة على ولاية تونس
19 ماي 2018 السّاعة 21:00
..وبعد ما ورد من توضيحات من ولاية تونس حول الأسباب الحقيقية لعدم منح رخصة لفائدة مدرسة ابتدائية نفيدكم أن...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>