تسلسل الأحداث منذ اغتيال محمد البراهمي: أيام تصنع تاريخ تونس، من جبهة الانقاذ الى ثورة حراير تونس
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
تسلسل الأحداث منذ اغتيال محمد البراهمي: أيام تصنع تاريخ تونس، من جبهة الانقاذ الى ثورة حراير تونس
13 أوت 2013 | 09:30

يوم الخميس 25 جويلية 2013 كانت عناوين الاخبار في تونس والعالم تنقل خبر اغتيال النائب بالمجلس التأسيسي والقيادي في الجبهة الشعبية ومؤسس التيار الشعبي ، القومي الناصري التقدمي المعارض  الشهيد محمد البراهمي أمام منزله بحي الغزالة شمال العاصمة، بـ14 رصاصة. في ثاني عملية اغتيال سياسي تشهدها تونس بعد الثورة، وذك بعد اغتيال الشهيد شكري بلعيد يوم السادس من فيفري سنة 2013.
اغتيال البراهمي، كانت نتائجه وخيمة على كل الاتجاهات، اذ دخلت تونس نفق ازمة سياسية حادة، جسدتها مواقف الشارع التونسي وجل الاحزاب والمنظمات، التي تجاوزت منطق الادانة، لتعلن رغبتها في اسقاط الحكومة وحل المجلس التأسيسي.
بعد سويعات من اغتيال البراهمي حمّل القيادي بالجبهة الشعبية أحمد الصديق، الصحبي عتيق رئيس كتلة النهضة بالمجلس الوطني التأسيسي المسؤولية عن الاغتيال، بعد أن هدد بما أسماه استباحة من يستبيح الشرعية في الشوارع، وطالب الصديق بحل المجلس التأسيسي واسقاط الحكومة، واعتبرها فاقدة لكل شرعية
من جهته اعتبر  الاتحاد العام التونسي للشغل الاغتيال عملية مدبرة ودعا إلى الاضراب العام كامل يوم 26 جويلية، وهي المرة الثانية التي يدعو فيها الاتحاد الى اضراب عام في نفس السنة 2013 المرة الأولى يوم 8 فيفري، يوم دفن الشهيد شكري بلعيد بعد اغتياله يوم 6 فيفري 2013.
كما دعا حمة الهمامي، الجميع لتحمل مسؤوليتهم، ودعا خاصة الجبهة الشعبية والشعب التونسي، إلى اسقاط الحكومة وحل المجلس الوطني التأسيسي، وتشكيل حكومة انقاذ وطني، كما دعا الى عصيان مدني سلمي لاسقاط حكومة الترويكا.  
نجيب الشابي دعا الحكومة الى الرحيل وساند مقترح حكومة انقاذ وطني.
المرزوقي اعتبر أنه يوجد مخطط يستهدف البلاد ودعا الى الهدوء لافشال المخطط، اما المنظمات الراعية للحوار الوطني وهي اتحاد الشغل ورابطة حقوق الانسان وهيئة المحامين ومعهد حقوق الانسان، فلقد دعت الى تعليق جلسات الحوار.
على الصعيد الميداني جرت مواجهات في شارع الحبيب بورقيبة وفي العديد من المدن داخل العاصمة.
فيما تتالت الادانات الدولية للاغتيال،
 يوم 26 جويلية
مسيرة حاشدة تنطلق من أمام الاتحاد العام التونسي للشغل، وفي نفس اليوم تم الاعلان عن تأسيس جبهة الانقاذ الوطني، والتي تضم اساسا الجبهة الشعبية وتحالف الاتحاد من أجل تونس اضافة الى عدد من المنظمات والجمعيات الوطنية وشباب حركتي «تمرّد» و»خنقتونا»
في نفس اليوم لطفي بن جدو وزير الداخلية يعلن في ندوة صحفية عن تورط السلفي بوبكر الحكيم  في اغتيال الشهيد البراهمي، ويقول ان السلاح الذي استخدم لاغتياله هو نفسه الذي استعمل لاغتيال الشهيد شكري بلعيد.
ـ سيدي بوزيد، تعرف تحركات احتجاجية كبيرة، والاعلان عن هيئة لتسيير شؤون الولاية، واسقاط ممثلي الحكومة في الجهة.
ـ بعد صلاة الجمعة، انصار النهضة يخرجون في مظاهرة بشارع الحبيب بورقيبة تأييدا للشرعية.
ـ الجبهة الشعبية تقرر سحب أعضائها بالمجلس التأسيسي.
ـ حزب المبادرة يسحب اعضاءه  من المجلس
ـ نواب من المعارضة ومستقلون ينسحبون من المجلس الوطني التأسيسي
ـ رضا بلحاج الناطق باسم حزب التحرير يتهم ما اسماها اطرافا خارجية بادارة الاحداث في تونس بادوات محلية.
ـ مقتل محمد بالمفتي، الناشط بالجبهة الشعبية بعد اصابته بقنبلة مسيلة للدموع اثر احتجاجات بقفصة.
السبت 27 جويلية 2013
ـ دفن الشهيد محمد البراهمي بروضة الشهداء قرب قبر الشهيد شكري بلعيد الذي تم اغتياله يوم 5 فيفري.
كما تم تسجيل انفجار سيارة قرب مركز للأمن بجهة حلق الوادي.
ـ وميدانيا توجهت الحشود المشيعة لجثمان الشهيد البراهمي، بعد دفنه الى المجلس التأسيسي قصد الدعوة الى حلّه، وقوات الامن تسخدم القوّة وتستعمل الغاز المسيل للدموع بكثافة لتفريق المتظاهرين.
فيما نفى تنظيم أنصار الشريعة تورطه في اغتيال البراهمي.
ـ المتظاهرون، يعتصمون امام المجلس التأسيسي
الاحد 28 جويلية
توافد المعتصمون بساحة باردو لحل المجلس التأسيسي، وأنصار الحكومة، يعلنون الاعتصام بنفس الساحة دفاعا عما اسموه الشرعية.
الاثنين 29 جويلية
ـ مشاورات بين الاتحاد العام التونسي للشغل والجبهة الشعبية والاتحاد من اجل تونس.
ـ الهيئة الادارية للاتحاد العام التونسي للشغل تطالب بحل الحكومة وتحديد مهام المجلس التأسيسي في سن الدستور وتركيز هيئة الانتخابات، بالاستعانة بخبراء يكون دورها  مراجعة ما تمّ التوصّل إليه في آخر نسخة من الدستور من أجل تخليصه من كلّ الثغرات والشوائب التي تنال من مدنية الدولة ونظامها الجمهوري ومن أسس الخيار الديمقراطية وتضمين مشروع الدستور جملة التوافقات الحاصلة بين مختلف الأطراف.
ـ استقالة وزير التربية سالم لبيض
ـ مقتل ثمانية جنود بجبل الشعانبي بطريقة بشعة.
الثلاثاء 30 جويلية 2013
علي العريض يقترح تعديلات بالحكومة باشراف رئاسة الجمهورية. وحزب المؤتمر يقبل بحكومة وحدة وطنية.
الخميس 1 أوت 2013
ـ لقاءات ماراطونية للرئيس المؤقت بالعديد من القيادات والفاعلين السياسيين
ـ عماد الدايمي عن حزب المؤتمر يعتبر ما يجري في باردو محاولة للانقلاب على الشرعية.
ـ راشد الغنوشي يعتبر رئاسة الحكومة خطا احمر، بعد ان قال محمد بن سالم ان وضع علي العريض للنقاش.
ـ المنظمات الراعية للحوار الوطني، تؤكد للمرزوقي انه لا مجال للحوار الوطني قبل استقالة حكومة العريض وتعويضها بحكومة كفاءات وطنية.
 السبت 3 أوت
ـ علي العريض يدعو الاحزاب والمنظمات إلى الحوار للنقاش حول الارهاب.
ـ أنصار النهضة ينظمون تجمعا بساحة القصبة دفاعا عن الحكومة وعما اسموه الشرعية.
ـ المدير العام للأمن العمومي يعلن عن ان الامن احبط محاولة اغتيال شخصية سياسية بمدينة حمام سوسة.  
الاحد 4 أوت
ـ علي العريض رئيس الحكومة المؤقتة يعلن عن ايقاف شخص مهم في حمام سوسة متورّط في اغتيال المناضل الوطني الشهيد شكري بلعيد.
ـ ايقاف افراد مجموعة ارهابية بجهة الوردية بالعاصمة وقتل احد عناصرها.
الاثنين 5 أوت
راشد الغنوشي يقول ان قانون تحصين الثورة يمكن سحبه او تأجيل النظر فيه، ويعبر عن استعداد حزبه للاستفتاء الشعبي حول الفترة الانتقالية الراهنة.  
الثلاثاء 6 أوت
ـ مصطفى بن جعفر يعلن، بشكل فردي، تعليق أشغال المجلس الوطني التأسيسي الى حين بداية الحوار الوطني.  
ـ أكثر من 300  ألف شخص يتظاهرون بساحتي باردو وباب سعدون بمناسبة مرور ستة أشهر على اغتيال الزعيم شكري بلعيد، ويطالبون بحل المجلس التأسيسي واسقاط الحكومة وتشكيل حكومة انقاذ وطني.
الاربعاء 7 اوت
جبريل رجوب القيادي في منظمة التحرير الفلسطينية يصرح لجريدة الصحافة اليومية العمومية التونسية بأن عناصر من حركة حماس اشرفت على تدريب افراد تابعين لحزب سياسي تونسي.
 الخميس 8 أوت
ـ رئيس كتلة حركة النهضة بالمجلس الوطني التأسيسي الصحبي عتيق يرفض قرار مصطفى بن جعفر بتعليق اشغال المجلس التأسيسي ويصفه بغير القانوني.
ـ علي العريض يتمسك بما اسماه اداء الواجب.
الأحد 11 اوت
ـ حمادي الجبالي رئيس الحكومة السابق يطلب من اعضاء المجلس التأسيسي الاعتذار للشعب، في تصريح نشر بجريدة الشرق الاوسط اللندنية، ورفض ما اسماه استنساخ التجربة المصرية، واصفا ما جرى بالانقلاب.
ـ دعا المنظمون لاعتصام باردو للرحيل، الى تنظيم وقفة ضخمة اليوم الثالث عشر من شهر أوت بمناسبة عيد المرأة لتأكيد مسيرة 6 اوت، وستنظم حراير تونس التظاهرة من اجل اسقاط الحكومة وحل المجلس التأسيسي وتشكيل حكومة انقاذ وطني.

اعداد: منجي الخضراوي
وزير الخارجية يشارك في الإجتماع التشاوري الرابع حول الملف الليبي
21 ماي 2018 السّاعة 08:55
يشارك وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، اليوم الإثنين بالجزائر، في الإجتماع التشاوري الرابع لوزراء...
المزيد >>
السرعة والتّهور والارهاق أهم أسباب الحوادث:طرقاتنا... مقابر مفتوحة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
ترتفع حوادث المرور خلال شهر رمضان رغم أن من أهم...
المزيد >>
صوت الشــــــــــارع:لماذا ارتفعت نسبة الحوادث في رمضان؟
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
شهر الصيام مع ارتفاع درجة الحرارة والعطلة...
المزيد >>
«الشروق» في سوق سيدي البحري بالعاصمة:التونسي يشتري ويشتكي مـــن ارتفـــاع الاسعـــار
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
في اليوم الثالث من رمضان الذي تزامن مع عطلة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
تسلسل الأحداث منذ اغتيال محمد البراهمي: أيام تصنع تاريخ تونس، من جبهة الانقاذ الى ثورة حراير تونس
13 أوت 2013 | 09:30

يوم الخميس 25 جويلية 2013 كانت عناوين الاخبار في تونس والعالم تنقل خبر اغتيال النائب بالمجلس التأسيسي والقيادي في الجبهة الشعبية ومؤسس التيار الشعبي ، القومي الناصري التقدمي المعارض  الشهيد محمد البراهمي أمام منزله بحي الغزالة شمال العاصمة، بـ14 رصاصة. في ثاني عملية اغتيال سياسي تشهدها تونس بعد الثورة، وذك بعد اغتيال الشهيد شكري بلعيد يوم السادس من فيفري سنة 2013.
اغتيال البراهمي، كانت نتائجه وخيمة على كل الاتجاهات، اذ دخلت تونس نفق ازمة سياسية حادة، جسدتها مواقف الشارع التونسي وجل الاحزاب والمنظمات، التي تجاوزت منطق الادانة، لتعلن رغبتها في اسقاط الحكومة وحل المجلس التأسيسي.
بعد سويعات من اغتيال البراهمي حمّل القيادي بالجبهة الشعبية أحمد الصديق، الصحبي عتيق رئيس كتلة النهضة بالمجلس الوطني التأسيسي المسؤولية عن الاغتيال، بعد أن هدد بما أسماه استباحة من يستبيح الشرعية في الشوارع، وطالب الصديق بحل المجلس التأسيسي واسقاط الحكومة، واعتبرها فاقدة لكل شرعية
من جهته اعتبر  الاتحاد العام التونسي للشغل الاغتيال عملية مدبرة ودعا إلى الاضراب العام كامل يوم 26 جويلية، وهي المرة الثانية التي يدعو فيها الاتحاد الى اضراب عام في نفس السنة 2013 المرة الأولى يوم 8 فيفري، يوم دفن الشهيد شكري بلعيد بعد اغتياله يوم 6 فيفري 2013.
كما دعا حمة الهمامي، الجميع لتحمل مسؤوليتهم، ودعا خاصة الجبهة الشعبية والشعب التونسي، إلى اسقاط الحكومة وحل المجلس الوطني التأسيسي، وتشكيل حكومة انقاذ وطني، كما دعا الى عصيان مدني سلمي لاسقاط حكومة الترويكا.  
نجيب الشابي دعا الحكومة الى الرحيل وساند مقترح حكومة انقاذ وطني.
المرزوقي اعتبر أنه يوجد مخطط يستهدف البلاد ودعا الى الهدوء لافشال المخطط، اما المنظمات الراعية للحوار الوطني وهي اتحاد الشغل ورابطة حقوق الانسان وهيئة المحامين ومعهد حقوق الانسان، فلقد دعت الى تعليق جلسات الحوار.
على الصعيد الميداني جرت مواجهات في شارع الحبيب بورقيبة وفي العديد من المدن داخل العاصمة.
فيما تتالت الادانات الدولية للاغتيال،
 يوم 26 جويلية
مسيرة حاشدة تنطلق من أمام الاتحاد العام التونسي للشغل، وفي نفس اليوم تم الاعلان عن تأسيس جبهة الانقاذ الوطني، والتي تضم اساسا الجبهة الشعبية وتحالف الاتحاد من أجل تونس اضافة الى عدد من المنظمات والجمعيات الوطنية وشباب حركتي «تمرّد» و»خنقتونا»
في نفس اليوم لطفي بن جدو وزير الداخلية يعلن في ندوة صحفية عن تورط السلفي بوبكر الحكيم  في اغتيال الشهيد البراهمي، ويقول ان السلاح الذي استخدم لاغتياله هو نفسه الذي استعمل لاغتيال الشهيد شكري بلعيد.
ـ سيدي بوزيد، تعرف تحركات احتجاجية كبيرة، والاعلان عن هيئة لتسيير شؤون الولاية، واسقاط ممثلي الحكومة في الجهة.
ـ بعد صلاة الجمعة، انصار النهضة يخرجون في مظاهرة بشارع الحبيب بورقيبة تأييدا للشرعية.
ـ الجبهة الشعبية تقرر سحب أعضائها بالمجلس التأسيسي.
ـ حزب المبادرة يسحب اعضاءه  من المجلس
ـ نواب من المعارضة ومستقلون ينسحبون من المجلس الوطني التأسيسي
ـ رضا بلحاج الناطق باسم حزب التحرير يتهم ما اسماها اطرافا خارجية بادارة الاحداث في تونس بادوات محلية.
ـ مقتل محمد بالمفتي، الناشط بالجبهة الشعبية بعد اصابته بقنبلة مسيلة للدموع اثر احتجاجات بقفصة.
السبت 27 جويلية 2013
ـ دفن الشهيد محمد البراهمي بروضة الشهداء قرب قبر الشهيد شكري بلعيد الذي تم اغتياله يوم 5 فيفري.
كما تم تسجيل انفجار سيارة قرب مركز للأمن بجهة حلق الوادي.
ـ وميدانيا توجهت الحشود المشيعة لجثمان الشهيد البراهمي، بعد دفنه الى المجلس التأسيسي قصد الدعوة الى حلّه، وقوات الامن تسخدم القوّة وتستعمل الغاز المسيل للدموع بكثافة لتفريق المتظاهرين.
فيما نفى تنظيم أنصار الشريعة تورطه في اغتيال البراهمي.
ـ المتظاهرون، يعتصمون امام المجلس التأسيسي
الاحد 28 جويلية
توافد المعتصمون بساحة باردو لحل المجلس التأسيسي، وأنصار الحكومة، يعلنون الاعتصام بنفس الساحة دفاعا عما اسموه الشرعية.
الاثنين 29 جويلية
ـ مشاورات بين الاتحاد العام التونسي للشغل والجبهة الشعبية والاتحاد من اجل تونس.
ـ الهيئة الادارية للاتحاد العام التونسي للشغل تطالب بحل الحكومة وتحديد مهام المجلس التأسيسي في سن الدستور وتركيز هيئة الانتخابات، بالاستعانة بخبراء يكون دورها  مراجعة ما تمّ التوصّل إليه في آخر نسخة من الدستور من أجل تخليصه من كلّ الثغرات والشوائب التي تنال من مدنية الدولة ونظامها الجمهوري ومن أسس الخيار الديمقراطية وتضمين مشروع الدستور جملة التوافقات الحاصلة بين مختلف الأطراف.
ـ استقالة وزير التربية سالم لبيض
ـ مقتل ثمانية جنود بجبل الشعانبي بطريقة بشعة.
الثلاثاء 30 جويلية 2013
علي العريض يقترح تعديلات بالحكومة باشراف رئاسة الجمهورية. وحزب المؤتمر يقبل بحكومة وحدة وطنية.
الخميس 1 أوت 2013
ـ لقاءات ماراطونية للرئيس المؤقت بالعديد من القيادات والفاعلين السياسيين
ـ عماد الدايمي عن حزب المؤتمر يعتبر ما يجري في باردو محاولة للانقلاب على الشرعية.
ـ راشد الغنوشي يعتبر رئاسة الحكومة خطا احمر، بعد ان قال محمد بن سالم ان وضع علي العريض للنقاش.
ـ المنظمات الراعية للحوار الوطني، تؤكد للمرزوقي انه لا مجال للحوار الوطني قبل استقالة حكومة العريض وتعويضها بحكومة كفاءات وطنية.
 السبت 3 أوت
ـ علي العريض يدعو الاحزاب والمنظمات إلى الحوار للنقاش حول الارهاب.
ـ أنصار النهضة ينظمون تجمعا بساحة القصبة دفاعا عن الحكومة وعما اسموه الشرعية.
ـ المدير العام للأمن العمومي يعلن عن ان الامن احبط محاولة اغتيال شخصية سياسية بمدينة حمام سوسة.  
الاحد 4 أوت
ـ علي العريض رئيس الحكومة المؤقتة يعلن عن ايقاف شخص مهم في حمام سوسة متورّط في اغتيال المناضل الوطني الشهيد شكري بلعيد.
ـ ايقاف افراد مجموعة ارهابية بجهة الوردية بالعاصمة وقتل احد عناصرها.
الاثنين 5 أوت
راشد الغنوشي يقول ان قانون تحصين الثورة يمكن سحبه او تأجيل النظر فيه، ويعبر عن استعداد حزبه للاستفتاء الشعبي حول الفترة الانتقالية الراهنة.  
الثلاثاء 6 أوت
ـ مصطفى بن جعفر يعلن، بشكل فردي، تعليق أشغال المجلس الوطني التأسيسي الى حين بداية الحوار الوطني.  
ـ أكثر من 300  ألف شخص يتظاهرون بساحتي باردو وباب سعدون بمناسبة مرور ستة أشهر على اغتيال الزعيم شكري بلعيد، ويطالبون بحل المجلس التأسيسي واسقاط الحكومة وتشكيل حكومة انقاذ وطني.
الاربعاء 7 اوت
جبريل رجوب القيادي في منظمة التحرير الفلسطينية يصرح لجريدة الصحافة اليومية العمومية التونسية بأن عناصر من حركة حماس اشرفت على تدريب افراد تابعين لحزب سياسي تونسي.
 الخميس 8 أوت
ـ رئيس كتلة حركة النهضة بالمجلس الوطني التأسيسي الصحبي عتيق يرفض قرار مصطفى بن جعفر بتعليق اشغال المجلس التأسيسي ويصفه بغير القانوني.
ـ علي العريض يتمسك بما اسماه اداء الواجب.
الأحد 11 اوت
ـ حمادي الجبالي رئيس الحكومة السابق يطلب من اعضاء المجلس التأسيسي الاعتذار للشعب، في تصريح نشر بجريدة الشرق الاوسط اللندنية، ورفض ما اسماه استنساخ التجربة المصرية، واصفا ما جرى بالانقلاب.
ـ دعا المنظمون لاعتصام باردو للرحيل، الى تنظيم وقفة ضخمة اليوم الثالث عشر من شهر أوت بمناسبة عيد المرأة لتأكيد مسيرة 6 اوت، وستنظم حراير تونس التظاهرة من اجل اسقاط الحكومة وحل المجلس التأسيسي وتشكيل حكومة انقاذ وطني.

اعداد: منجي الخضراوي
وزير الخارجية يشارك في الإجتماع التشاوري الرابع حول الملف الليبي
21 ماي 2018 السّاعة 08:55
يشارك وزير الشؤون الخارجية، خميس الجهيناوي، اليوم الإثنين بالجزائر، في الإجتماع التشاوري الرابع لوزراء...
المزيد >>
السرعة والتّهور والارهاق أهم أسباب الحوادث:طرقاتنا... مقابر مفتوحة
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
ترتفع حوادث المرور خلال شهر رمضان رغم أن من أهم...
المزيد >>
صوت الشــــــــــارع:لماذا ارتفعت نسبة الحوادث في رمضان؟
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
شهر الصيام مع ارتفاع درجة الحرارة والعطلة...
المزيد >>
«الشروق» في سوق سيدي البحري بالعاصمة:التونسي يشتري ويشتكي مـــن ارتفـــاع الاسعـــار
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
في اليوم الثالث من رمضان الذي تزامن مع عطلة...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>