من قصص العشاق:«روز اليوسف» ... الصحافة... والرجال (1-3):تزوجت ثلاث مرات وأنجبت «إحسان عبد القدوس « الكاتب المصري المعروف
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>
من قصص العشاق:«روز اليوسف» ... الصحافة... والرجال (1-3):تزوجت ثلاث مرات وأنجبت «إحسان عبد القدوس « الكاتب المصري المعروف
20 جانفي 2016 | 21:00

كانت صاحبة أكبر مجلة سياسية في البلاد العربية ولا تعرف الكتابة

«هادئة رقيقة تذوب خجلا، ويحمر وجهها كلما سمعت كلمة ثناء. عالمها الخاص في العزلة، حيث تنصت لذاتها وتتأملها بلا قيود أو أقنعة، لكنها مع ذلك تصبح أعنف من العاصفة ويزلزل صوتها الناعم مكاتب المحررين وعنابر المطبعة من حولها إذا طرأ طارئ في العمل أو تعرض دولابه لبعض العثرات، فهي قوية إلى حد القسوة، وجريئة إلى حد التهور»..إنها روز اليوسف التي جمعت بين رباطة الجأش والصلابة والحنان والرقة والعذوبة، وكما يصفها ابنها إحسان عبد القدوس بقوله:
«لا أدري كيف استطاعت أن تحملني تسعة أشهر وهي واقفة على خشبة المسرح، تعتصر الفن من دمها وأعصابها لتكون يومها أعظم ممثلة في الشرق.. هي التي دخلت مجال الصحافة وفي يديها خمسة جنيهات وأنشأت مجلة تحمل اسما أجنبيا، فاستطاعت أن تجعل من هذا الاسم علما يضم تحته كل الكتاب وأنضج الآراء».
لم تحمل روز اليوسف شهادة مدرسية ولا مؤهلاً علمياً،وأخرجت جيلاً كاملا من الكتاب السياسيين والصحافيين، وصنعت من اسمها حروفاً من ذهب في عالم الفن والصحافة والسياسة. كل ذلك في زمن كانت فيه المرأة تلعب دوراً هامشياً في الحياة. كانت ترى أن «وجود ساسة قذرين لا يشين السياسة، فالسياسة في نظرها خدمة الوطن والمجتمع، وهي صراع حول حريات الناس وحقوقهم.. أما الصحافة فهي سلاح السياسة الأول».
ممثلة لبنانية
وروز اليوسف (1897 - 1958)، ممثلة لبنانية من أصل تركي، ولدت في بيروت يتيمة الأم في أسرة مسلمة. أبوها محيي الدين اليوسف تركي الأصل كان تاجرا اضطر للسفر من بيروت وترك ابنته التي توفيت أمها عقب ولادتها في رعاية اسرة مسيحية كانت تدللها باسم روز. وعندما انقطعت أخبار الأب تبنت العائلة الطفلة الصغيرة وأخفت عنها حقيقة عائلتها. غير أنها علمت بالحقيقة عندما أكملت عامها العاشر حيث رحبت الأسرة التي عاشت بينها بسفرها مع صديق للأسرة إلى أمريكا. وقتها أبدت روز الصغيرة اندهاشها من سهولة تفريط أسرتها فيها بهذا الشكل فقررت مربيتها أن تطلعها على حقيقة أصلها وأن تخبرها بأنها مسلمة وليست مسيحية وأن اسمها هو فاطمة وليس روز. فوافقت روز ظاهريا على السفر مع صديق العائلة.
وفى الإسكندرية، التي رست فيها السفينة التي كانا يركبانها، غافلته روز وهبطت في المدينة المصرية. اكتشفها الفنان عزيز عيد، وهو الذي أخذ بيدها في دنيا الفن وبدأت العمل ككومبارس حتي سنحت لها الفرصة واختارها عزيز عيد لدور سيدة عجوز رفضته كل ممثلات الفرقة. وقد أدت دورها بعبقرية لاقت استحسانا كبيرا من الجمهور.
عملها المسرحي
كان انتماؤها لفرقتي عزيز عيد وفرقة عكاشة تمهيدا جميلا لكل ما بنته روز اليوسف بعد ذلك. أدت أدورا كبيرة على المسرح كما أدت أيضا مقطوعات موسيقية مع محمد عبد القدوس لتتعرف على المخرج المسرحي اسكنر فرح والذي علمها التمثيل وضمها إلى أسرته.
ثم انتقلت روز اليوسف ومن الأسكندرية إلى القاهرة وعملت بفرقها المسرحية فالتحقت بفرقة جورج أبيض عندما كونها عام 1912 وتألقت روز اليوسف أثناء عملها مع يوسف وهبي بعد أن كون فرقه رمسيس عام 1923 وكانت بطلة الفرقة. وبلغت ذروة المجد عندما مثلت دور مارجريت جوتيه في رواية غادة الكاميليا ونالت لقب (برنار الشرق).
عملها الصحافي
لكنها تركت فرقة رمسيس بعد خلاف مع يوسف وهبي فاعتزلت التمثيل واتجهت إلى الصحافة. فأصدرت في أكتوبر 1925م مجلة فنية اسمها «روز اليوسف» انتشرت ونجحت حتى تحول منهجها للسياسة التي جرت عليها الويلات غدرا وتنكرا وحروبا وضوائق مادية متلاحقة بسبب المنافسة السياسية. وبعد عشرة أعوام من إنشاء المجلة وفشلها أصدرت صحيفة روز اليوسف التي كانت من القوة والانتشار بحيث هددت مكانة صحف كبيرة مثل الأهرام في ذلك الوقت حتى رفض باعة الصحف بيعها بسبب اتجاهاتها السياسية وهذا ما أدى إلى تراكم الديون عليها وتعرضت لأزمة مالية خانقة. كما ساهمت روز اليوسف في حركة الأدب والثقافة بإصدار الكتاب الذهبي وسلسلة كتب فكرية وسياسية. عام 1956م، أصدرت كتابا بمذكراتها هو «ذكريات» ومجلة صباح الخير التي كانت رمزا «للقلوب الشابة والعقول المتحررة» كما كان يقول شعارها وكانت بمثابة جامعة تخرج منها أكثر نجوم الصحافة في العصر الحديث.
تزوجت من ثلاثة رجال : «محمد عبد القدوس» وأنجبت منه «إحسان عبد القدوس» الأديب المصري المعروف. ثم تزوجت من المسرحي زكي طليمات، ثم من المحامي قاسم أمين حفيد قاسم أمين صاحب كتاب تحرير المرأة. يقول الأستاذ مصطفى أمين في كتابه مسائل شخصية إن أغرب ما في قصة هذه المعجزة أنها وهي صاحبة أكبر مجلة سياسية في البلاد العربية لم تكن تعرف كيف تكتب وكان خطها أشبه بخط طفل صغير ومع ذلك كانت قارئة ممتازة وذواقة رائعة للأدب والشعر. تقول روز في مجلتها كلنا سنموت، ولكن هناك فرق بين شخص يموت وينتهي وشخص مثلي يموت ولكن يظل حيا بسيرته وتاريخه.

إعداد محمد الماطري صميدة
فيروز تغني "القدس" مجددا (فيديو)
20 ماي 2018 السّاعة 22:49
عادت المطربة اللبنانية، فيروز، للغناء للقدس مجددا، وسط الاشتباكات الواقعة هناك بين الفلسطينيين مع الجيش...
المزيد >>
وجه من رمضان :«ميقالو» لـ«الشروق»:لا تتسرّعوا في تقييمي وانتظروني في «وان مان شو»
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يعتبر وسيم المحيرصي المشهور باسم «ميقالو» واحدا من أبرز الكوميديين الذين يجيدون التقليد كما برز أيضا في...
المزيد >>
أثار جدلا كبيرا لدى المشاهدين:«علي شورّب» في نظر أخصّائيِّي علم الاجتماع وعلم النفس
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
حفلت المشاهد الأولى من المسلسل الدرامي « علي شورب» بكم هائل من مشاهد العنف والعري والكباريهات والراقصات مما...
المزيد >>
زابينغ رمضان
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بثّت قناة تلفزة تي في مساء الجمعة الثاني من رمضان الحلقة الأولى من البرنامج القديم الجديد موزيكا الذي يعده...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
من قصص العشاق:«روز اليوسف» ... الصحافة... والرجال (1-3):تزوجت ثلاث مرات وأنجبت «إحسان عبد القدوس « الكاتب المصري المعروف
20 جانفي 2016 | 21:00

كانت صاحبة أكبر مجلة سياسية في البلاد العربية ولا تعرف الكتابة

«هادئة رقيقة تذوب خجلا، ويحمر وجهها كلما سمعت كلمة ثناء. عالمها الخاص في العزلة، حيث تنصت لذاتها وتتأملها بلا قيود أو أقنعة، لكنها مع ذلك تصبح أعنف من العاصفة ويزلزل صوتها الناعم مكاتب المحررين وعنابر المطبعة من حولها إذا طرأ طارئ في العمل أو تعرض دولابه لبعض العثرات، فهي قوية إلى حد القسوة، وجريئة إلى حد التهور»..إنها روز اليوسف التي جمعت بين رباطة الجأش والصلابة والحنان والرقة والعذوبة، وكما يصفها ابنها إحسان عبد القدوس بقوله:
«لا أدري كيف استطاعت أن تحملني تسعة أشهر وهي واقفة على خشبة المسرح، تعتصر الفن من دمها وأعصابها لتكون يومها أعظم ممثلة في الشرق.. هي التي دخلت مجال الصحافة وفي يديها خمسة جنيهات وأنشأت مجلة تحمل اسما أجنبيا، فاستطاعت أن تجعل من هذا الاسم علما يضم تحته كل الكتاب وأنضج الآراء».
لم تحمل روز اليوسف شهادة مدرسية ولا مؤهلاً علمياً،وأخرجت جيلاً كاملا من الكتاب السياسيين والصحافيين، وصنعت من اسمها حروفاً من ذهب في عالم الفن والصحافة والسياسة. كل ذلك في زمن كانت فيه المرأة تلعب دوراً هامشياً في الحياة. كانت ترى أن «وجود ساسة قذرين لا يشين السياسة، فالسياسة في نظرها خدمة الوطن والمجتمع، وهي صراع حول حريات الناس وحقوقهم.. أما الصحافة فهي سلاح السياسة الأول».
ممثلة لبنانية
وروز اليوسف (1897 - 1958)، ممثلة لبنانية من أصل تركي، ولدت في بيروت يتيمة الأم في أسرة مسلمة. أبوها محيي الدين اليوسف تركي الأصل كان تاجرا اضطر للسفر من بيروت وترك ابنته التي توفيت أمها عقب ولادتها في رعاية اسرة مسيحية كانت تدللها باسم روز. وعندما انقطعت أخبار الأب تبنت العائلة الطفلة الصغيرة وأخفت عنها حقيقة عائلتها. غير أنها علمت بالحقيقة عندما أكملت عامها العاشر حيث رحبت الأسرة التي عاشت بينها بسفرها مع صديق للأسرة إلى أمريكا. وقتها أبدت روز الصغيرة اندهاشها من سهولة تفريط أسرتها فيها بهذا الشكل فقررت مربيتها أن تطلعها على حقيقة أصلها وأن تخبرها بأنها مسلمة وليست مسيحية وأن اسمها هو فاطمة وليس روز. فوافقت روز ظاهريا على السفر مع صديق العائلة.
وفى الإسكندرية، التي رست فيها السفينة التي كانا يركبانها، غافلته روز وهبطت في المدينة المصرية. اكتشفها الفنان عزيز عيد، وهو الذي أخذ بيدها في دنيا الفن وبدأت العمل ككومبارس حتي سنحت لها الفرصة واختارها عزيز عيد لدور سيدة عجوز رفضته كل ممثلات الفرقة. وقد أدت دورها بعبقرية لاقت استحسانا كبيرا من الجمهور.
عملها المسرحي
كان انتماؤها لفرقتي عزيز عيد وفرقة عكاشة تمهيدا جميلا لكل ما بنته روز اليوسف بعد ذلك. أدت أدورا كبيرة على المسرح كما أدت أيضا مقطوعات موسيقية مع محمد عبد القدوس لتتعرف على المخرج المسرحي اسكنر فرح والذي علمها التمثيل وضمها إلى أسرته.
ثم انتقلت روز اليوسف ومن الأسكندرية إلى القاهرة وعملت بفرقها المسرحية فالتحقت بفرقة جورج أبيض عندما كونها عام 1912 وتألقت روز اليوسف أثناء عملها مع يوسف وهبي بعد أن كون فرقه رمسيس عام 1923 وكانت بطلة الفرقة. وبلغت ذروة المجد عندما مثلت دور مارجريت جوتيه في رواية غادة الكاميليا ونالت لقب (برنار الشرق).
عملها الصحافي
لكنها تركت فرقة رمسيس بعد خلاف مع يوسف وهبي فاعتزلت التمثيل واتجهت إلى الصحافة. فأصدرت في أكتوبر 1925م مجلة فنية اسمها «روز اليوسف» انتشرت ونجحت حتى تحول منهجها للسياسة التي جرت عليها الويلات غدرا وتنكرا وحروبا وضوائق مادية متلاحقة بسبب المنافسة السياسية. وبعد عشرة أعوام من إنشاء المجلة وفشلها أصدرت صحيفة روز اليوسف التي كانت من القوة والانتشار بحيث هددت مكانة صحف كبيرة مثل الأهرام في ذلك الوقت حتى رفض باعة الصحف بيعها بسبب اتجاهاتها السياسية وهذا ما أدى إلى تراكم الديون عليها وتعرضت لأزمة مالية خانقة. كما ساهمت روز اليوسف في حركة الأدب والثقافة بإصدار الكتاب الذهبي وسلسلة كتب فكرية وسياسية. عام 1956م، أصدرت كتابا بمذكراتها هو «ذكريات» ومجلة صباح الخير التي كانت رمزا «للقلوب الشابة والعقول المتحررة» كما كان يقول شعارها وكانت بمثابة جامعة تخرج منها أكثر نجوم الصحافة في العصر الحديث.
تزوجت من ثلاثة رجال : «محمد عبد القدوس» وأنجبت منه «إحسان عبد القدوس» الأديب المصري المعروف. ثم تزوجت من المسرحي زكي طليمات، ثم من المحامي قاسم أمين حفيد قاسم أمين صاحب كتاب تحرير المرأة. يقول الأستاذ مصطفى أمين في كتابه مسائل شخصية إن أغرب ما في قصة هذه المعجزة أنها وهي صاحبة أكبر مجلة سياسية في البلاد العربية لم تكن تعرف كيف تكتب وكان خطها أشبه بخط طفل صغير ومع ذلك كانت قارئة ممتازة وذواقة رائعة للأدب والشعر. تقول روز في مجلتها كلنا سنموت، ولكن هناك فرق بين شخص يموت وينتهي وشخص مثلي يموت ولكن يظل حيا بسيرته وتاريخه.

إعداد محمد الماطري صميدة
فيروز تغني "القدس" مجددا (فيديو)
20 ماي 2018 السّاعة 22:49
عادت المطربة اللبنانية، فيروز، للغناء للقدس مجددا، وسط الاشتباكات الواقعة هناك بين الفلسطينيين مع الجيش...
المزيد >>
وجه من رمضان :«ميقالو» لـ«الشروق»:لا تتسرّعوا في تقييمي وانتظروني في «وان مان شو»
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
يعتبر وسيم المحيرصي المشهور باسم «ميقالو» واحدا من أبرز الكوميديين الذين يجيدون التقليد كما برز أيضا في...
المزيد >>
أثار جدلا كبيرا لدى المشاهدين:«علي شورّب» في نظر أخصّائيِّي علم الاجتماع وعلم النفس
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
حفلت المشاهد الأولى من المسلسل الدرامي « علي شورب» بكم هائل من مشاهد العنف والعري والكباريهات والراقصات مما...
المزيد >>
زابينغ رمضان
20 ماي 2018 السّاعة 21:00
بثّت قناة تلفزة تي في مساء الجمعة الثاني من رمضان الحلقة الأولى من البرنامج القديم الجديد موزيكا الذي يعده...
المزيد >>
المزيد من الأخبار...
خالد الحدّاد
سياسة التشكيك والمغالطات
يُنجز جزء كبير من الحراك السياسي في بلادنا بعيدا عن الشفافيّة المطلوبة وفي إطار صراعات الأهواء والمصالح وحروب التموقع التي لم تتخلّص منها الحياة الوطنية على الرغم من الخطوات...
المزيد >>